«الديمقراطيون الأحرار» بألمانيا تطالب بإنفاق 3% من الناتج المحلي على الأمن
«الديمقراطيون الأحرار» بألمانيا تطالب بإنفاق 3% من الناتج المحلي على الأمن

أعلـن رئيس الحزب الديمقراطي الحر الألماني، كريستيان ليندنر، عن قناعته بضرورة إنفاق 3% من الناتج المحلي الإجمالي على الأمن.

وصرح «ليندنر»، في تصريحات لصحف مجموعة «فونكه» الألمانية الإعلامية الصادرة اليوم السبت، إنه يتوجب ضخ هذه الأموال في «الدبلوماسية والتعاون التنموي مع إفريقيا، على سبيل المثال، وفي الدفاع أيضا»، مؤكدا أن تجنب الأزمات أهم من التسلح.

وأعلن «ليندنر»: «يتوجب علينا أرتفاع الاستثمار في أمن بلادنا. لكني أرى التمسك؛ بهدف إنفاق 2% من الناتج المحلي الإجمالي على التسلح غير مجد».

يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يحث ألمانيا منذ فترة طويلة على الإسراع في تطبيق الهدف المتفق عليه في حلف شمال الأطلسي «الناتو» بزيادة نفقات الدفاع إلى 2% من الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2024.

وتعرضت ألمانيا لانتقادات من ترامب خلال قمة حلف شمال الأطلسي «الناتو» الأخيرة التي عقدت منتصف يوليو الماضي، حيث يبلغ إنفاق ألمانيا حاليا على الدفاع 1.24% من الناتج المحلي الإجمالي.

وتعتزم المستشارة أنجيلا ميركل أرتفاع هذه النسبة إلى 1.5% فقط بحلول عام 2024.

وصرح «ليندنر»: «يتوجب أولا تخصيص مهمة الجيش، ثم تحسين التعاون الأوروبي والإدارة (في الشؤون العسكرية)، وبعد ذلك سنعلم التكلفة المطلوبة، ربما أكثر أو أقل من 2% من الناتج المحلي الإجمالي».

المصدر : بوابة الشروق