علمـاء: منشئو حسابات فيس بوك المزيفة يتعلمون من أخطائهم وصعب تحديدهم
علمـاء: منشئو حسابات فيس بوك المزيفة يتعلمون من أخطائهم وصعب تحديدهم

يقول خبراء أمن الإنترنت إن منشئى الحسابات المزورة والصفحات الإخبارية على فيس بوك يتعلمون من أخطائهم السابقة ويجعلون من الصعب تعقبهم وتحديدهم على الموقع، وهو الأمر الذى يطرح تحديات جديدة فى منع استخدام فيس بوك للتضليل السياسى.

وكان هذا واضحًا عندما حاول فيس بوك تخصيص من أنشأ صفحات صرح إنها تهدف إلى زرع الخلافات اوضح الناخبين الأمريكيين قبل انتخابات الكونجرس فى نوفمبر، وقالت الشركة يوم الثلاثاء انها أزلت 32 صفحة مزيفة وحسابات من فيس بوك وإنستجرام تشارك فيما وصفته "بالسلوك غير المنسق".

وصرح خبراء الأمن الإلكترونى خلال اليومين الماضيين، إن فى الوقت الذى تعمل فيه الشركة الأمريكية على تحسين جهودها لرصد مثل هذه التدخلات واقتلاعها من جذورها، فإن المتسللين يستمرون فى التحسن فيها، وصرح بن نيمو، وهو باحث فى مختبر الأبحاث الجنائية الرقمية فى واشنطن، إنه لاحظ أن الصفحات الأخيرة طرق مختلفة لتبدو وكأنها أصلية.

201612251045414541.jpg

وذكر فيس بوك أن استخدام الشبكات الخاصة وخدمات الإنترنت والهاتف المحلى للدفع للإعلانات ساعد فى تشويش مصدر الحسابات والصفحات، كما استعمل الجناة طرفًا ثالثًا، تجاهل فيس بوك ذكره، لنشر المحتوى.

ويشير الخبراء الذين يتابعون حملات التضليل عبر الإنترنت إلى أن المجموعات التى تطلق مثل هذه الجهود غيّرت طريقة عرض المحتوى وإنشاء المشاركات، وصرح "جون كيلى" الرئيس التنفيذى لشركة جرافيكا للاستخبارات الاجتماعية :"هؤلاء الاشخاص يتعلمون من أخطاء سابقة" مضيفا أنهم لا يستخدمون نفس عناوين الانترنت أو يدفعون بالعملة الاجنبية.

وصرح فيليب هوارد، أستاذ الدراسات على الإنترنت فى جامعة أكسفورد ومدير معهد أكسفورد للإنترنت، إن حسابات وسائل الإعلام الاجتماعية المشبوهة مثل تلك التى تم حذفها هذا الأسبوع كانت سهلة التحديد، ولكن هذا لا ينطبق على الجميع.

ووفقا لرويترز، صرح كبار مساعدى الرئيس الأمريكى دونالد ترامب يوم الخميس إن روسيا تقف وراء تجارب "شائعة" للتدخل فى انتخابات نوفمبر ، وأنهم يتوقعون أن تتواصل تجارب روسيا وغيرها فى انتخابات 2020، ويقولون إنهم قلقون من أن يتم بذل تجارب لإثارة الارتباك والغضب اوضح مختلف المجموعات السياسية فى الولايات المتحدة وتسبب فى عدم الثقة فى العملية الانتخابية.

إضافة تعليق


المصدر : اليوم السابع