«الزراعة»: لا نية لرفع الدعم عن الأسمدة الزراعية.. وبرامج تدريبية للقضاء على الرش العشوائي
«الزراعة»: لا نية لرفع الدعم عن الأسمدة الزراعية.. وبرامج تدريبية للقضاء على الرش العشوائي

صرح الدكتور حامد عبد الدايم، المتحدث الرسمي باسم وزارة الزراعة، واستصلاح الأراضي، إن الوزارة توفر الأسمدة المدعمة سواء اليوريا أو النترات في جميع الجمعيات التابعة للوزارة بكافة المحافظات، متابعًا أن لا نية لرفع الدعم عن الأسمدة الزراعية.

وأعلن «عبد الدايم»، في تصريحات لفضائية «إكسترا نيوز»، اليوم الجمعة، إن تطبيق برنامج مطبقي المبيدات للتعامل مع المبيدات بشكل صحيح وآمن، ضمن طريقة الوزارة للقضاء على الرش العشوائي، سيقوم برفع الوعي الإرشادي والتدريبي للفلاح، فضلًا عن أرتفاع المحاصيل الزراعية والتصديرية بشكل كبير في الفترة القادمة.

وأوضح أن الوزارة تقوم بإعداد المتدربين في المحافظات لمدة أسبوع، على الاستخدام الآمن للمبيدات وتطبيقها في المزارع والحقول بمختلف المحافظات، بدلًا من الرش العشوائي، مؤكدًا أن الوزارة هدفها الأول حماية الفلاح والزراعة المصرية.

وأكد على تعاون الوزارة مع وزارة البيئة وشرطة المسطحات المائية؛ لشن حملات للقضاء على تهريب وغش المبيدات الحشرية والزراعية، حفاظًا على الفلاح من النصب، ولحماية البيئة من التلوث.

وأشار إلى زراعة 730 فدان من الأرز هذا العام، تطبيقًا للتعليمات الجديدة الخاصة بزراعة محاصيل زراعية أقل استهلاكًا للمياه، حفاظًا على الأمن القومي، موضحًا أنه سيتم تطبيق الغرامات، التي تم إدراجها في قانون الزراعة، في حالة عدم الالتزام بالتعليمات.

وتابع أن تشهد أرتفاع كبيرة في محصول القطن خلال السنوات الأخيرة، متابعًا: «هذا العام زرعنا 330 فدان، بزيادة 100 ألف عن العام الماضي، نظرًا لجودة القطن المصري، فائق النعومة».

المصدر : بوابة الشروق