تعرف على سر غياب علي حميدة عن الأضواء
تعرف على سر غياب علي حميدة عن الأضواء

القاهرة_

حقق النجم المصري علي حميدة، نسبة نجاح كبيرة في أواخر التسعينات وذلك بعد طرحه أغنية «لولاكي»، والتي أحدثت ثورة في مجال الأغنيات وقتها.

علي حميدة، تغيب عن الإعلام لمدة تجاوزت الثلاثين عامًا ليعود من جديد بشكل مختلف تمامًا عما عرفه جمهوره.

وكان السبب الرئيسي في غياب علي حميدة، هو إصابته بفيروس الكبد الوبائي «سي»، ولكنه عاد بعد أن تعافى منه، ليشارك في عدد من الأعمال الدرامية ويستعد لإطلاق البوم غنائي جديدن وذلك وفقًا لمجلة «لها».

يذكر أن علي حميدة أطلق ألبوم «لولاكي»، في 11 يوليو عام 1988، وتسبب ذلك في إحداث اختلف كبير في الخريطة الموسيقية بذلك الوقت،  وتخطى الألبوم حاجز المليون نسخة خلال أسبوع واحد متفوقًا بذلك على كبار مطربي هذا الجيل.

المصدر : جولولي