أول تعليق لوليد فواز على اتهامه بتعمد استفزاز مي سليم
أول تعليق لوليد فواز على اتهامه بتعمد استفزاز مي سليم

القاهرة_

تعرض النجم المصري وليد فواز لحملة انتقادات واسعة بسبب صورة نشرها مؤخرا ظهر فيها إلى جوار تمثال وأرفقها بتعليق، اعتبره البعض تجربة منه لاستفزاز طليقته النجمة الأردنية مي سليم.

النجم المصري عبر عن استيائه الشديد من هذه الاتهامات، وعلق على حسابه على “انستجرام”، بقوله: “هو انا هعيش عمري كله.. كل ما اكتب بوست او حكمة عجبتني او مقطع من أغنية تتفسر علي انها تلميح وتلقيح مش كده يا اخوانا!.. والله العظيم حياتي فيها حاجات ومحتاجات واشخاص واحداث تانية”.

وأعلن: “توضيح أخير علشان نقفل الموضوع ده تماما: زواجي تجربة وانتهت باحترام متبادل اوضح الطرفين فمش كل كلمة هاكتبها هاترجعنا لنقطة الصفر... نقطة من أول السطر.. وبالمناسبة عندي ليكو مفاجأة هاعلن عنها قريب جدا.. شكرًا لكل اللي هاجمني واللي دعمني”.

وكان وليد فواز قد عرض صورة جديدة له خلال قضاء أجازته الصيفية ظهر فبها بجانب تمثال وكتب: “لو لينا في الشمال كان اتعملنا تمثال لمؤاخدة يا أبو التماثيل، خلصانة برجولة”.

يُذكر أن وليد فواز انفصل عن مي سليم بعد زواج لم يستمر إلا 3 أسابيع فقط، وذلك بعد قصة حب نشأت بينهما خلال تصوير مسلسل «الرحلة»، وأثار وليد فواز غضب الجمهور وعدد من الفنانين بعدما صرح إنه سعيد لأن زواجه انتهى دون أولاد وأنه تسرع بالزواج منها.

المصدر : جولولي