صور.. ظهور نادر للفنانة المعتزلة عزيزة جلال.. هل تغيرت ملامحها كثيرا؟
صور.. ظهور نادر للفنانة المعتزلة عزيزة جلال.. هل تغيرت ملامحها كثيرا؟

القاهرة -

ظهور غير متوقع لنجمة قد لا يعرفها الكثير من الأجيال الشابة؛ إنها المطربة المغربية المعتزلة عزيزة جلال صاحبة الأغنية الشهيرة “مستنياك”.

مؤخرا تم تناقل صور عبر وسائل التواصل الاجتماعي للنجمة صاحبة الصوت المميز والوجه الجذاب.

ولدت عزيزة جلال عام 1958 بمدينة مكناس 130 كلم شرق الرباط، واصلت تعليمها بمدارس مكناس، كما أنها درست المقامات الموسيقية وقواعد الصولفيج بنفس المدينة.

جاءت إلى القاهرة وشاركت في مسابقات البرنامج الغنائي (مواهب) الذي كان يطلع عليه الأستاذ عبدالنبي الجيراري. وفيه غنت أغنيات شادية وأسمهان ونالت إعجاب الأساتذة في البرنامج.

جاءت عزيزة جلال إلى القاهرة في نهاية السبعينيات من القرن الماضي، وتلقفتها شركات الإنتاج الفني وتعاقدت معها في مجموعة من الألحان فكان الملحن محمد الموجي أول ملحن مصري يتعامل معها، فغنت له: إلا أول ماتقابلنا لشركة صوت الحب الذي كان يملكها أنذاك (عاطف منتصر) وبتخاصمني حبه لشركة عالم الفن.

وكانت أهم أغانيها وأوسعها شهرة “مستنياك” و حرمت الحب عليا كانتا من تلحين الموسيقار بليغ حمدي , و منك واليك لحلمي بكر.

اعتزلت عزيزة جلال الفن في أوج عطائها بعد زواجها من رجل أعمال سعودي عام 1985 لتتفرغ للعيش معه في مدينة الطائف.

المصدر : جولولي