مئات الفلسطينيين يؤدون صلاة الْـجمعـةَ بالخان الأحمر شرق القدس المهدد بالهدم
مئات الفلسطينيين يؤدون صلاة الْـجمعـةَ بالخان الأحمر شرق القدس المهدد بالهدم

 

أدى حشد كبير من الفلسطينيين المرابطين والمتضامنين صلاة الجمعة اليوم، فوق أراضى الخان الأحمر شرق القدس المحتلة، دعما ومساندة لأهالى الخان المهدد بالهدم والترحيل القسرى من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلى، وتأكيدا على عروبته.


وأكد خطيب الجمعة مفتى القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، أهمية الرباط والدفاع عن أرض فلسطين، لافتا إلى أن نصرة الخان والصمود فيه واجب على أبناء شعبنا، لما تمثله هذه المنطقة من أهمية، كونها البوابة الشرقية للقدس المحتلة.


وأشار إلى وجوب تعزيز الثبات والصمود للمواطنين فى الخان، والذين يمثلون القوة الحقيقية فى الدفاع عن القدس، مثمنا صمود أهالى الخان الأحمر والقرى البدوية المحيطة، ضد الاحتلال الإسرائيلى وتحملهم إجراءاته التعسفية التى تستهدف كل تفاصيل حياتهم.


وأعرب المفتى عن ثقته بانتصار الخان الأحمر، قائلا: إن أبناء شعبنا فى القدس الذين انتصروا فى معركة بوابات الأقصى سينتصرون فى معركة بوابة القدس الشرقية (الخان الأحمر(.


ولفت إلى أن القدس أرض مباركة تشد إليها الرحال، كما أنها تشغل جزءا من عقيدة الإيمان والتوحيد لأنها ارتبطت بالإسراء والمعراج.


وخاطب المرابطين هناك قائلا: "أنتم طليعة الأمة والخط الأمامى فى الدفاع عن القدس ومقدساتها وفى مقدمتها المسجد الأقصى".


ووجه رسالة للاحتلال مفادها أن هذه أرض فلسطينية خلقنا فيها وسنبقى صامدون فوق أرضنا مهما اشتد العدوان.


وخاطب الشيخ حسين الأمة العربية حكومات وشعوب قائلا "إن المحافظة على عروبة القدس والدفاع عنها مسؤولية الجميع، وبأن شعبنا هو رأس الحربة فى هذا الدفاع".


وطالب الأمة الإسلامية: "بنفض غبار الذل والهزيمة عنها وتوجيه بوصلتها نحو القدس كونها وصية الفاروق وصلاح الدين".


وتساءل المفتى، فى رسالته للمجتمع الدولى، أين معاهدات واتفاقيات العالم المتعلقة بحقوق الإنسان وشرعية الأمم المتحدة، التى يتغنى بها العالم؟، داعيهم للتحرك لنصرة حقوق الإنسان فى فلسطين وإيقاف العدوان الإسرائيلى والأمريكى على شعبنا.


ونظم المشاركون عقب الصلاة مسيرة نحو الشارع الرئيسى المحاذى للخان الأحمر، رافعين الأعلام الفلسطينية، ومرددين الهتافات المؤيدة للحق الفلسطينى، والداعمة لصمود وثبات أهالى الخان، والمنددة بجرائم الاحتلال، مؤكدين تواصـل الفعاليات حتى إسقاط مخططات الاحتلال الهادفة للاستيلاء على الأرض وإقامة المشاريع الاستيطانية.

إضافة تعليق


المصدر : اليوم السابع