انخفاض إنتاج السُّعُــودِيَـةَ من النفط خلال الشهر الماضي
انخفاض إنتاج السُّعُــودِيَـةَ من النفط خلال الشهر الماضي

نوهت مصادر منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك»، أن -التي تعهدت مؤخرا بزيادة إنتاجها من النفط للحد من زيـادة الأسعار- خفضت إنتاجها النفطي خلال الشهر الماضي.

ونقلت وكالة «بلومبرج» للأنباء الاقتصادية عن المصادر -التي لم تحدد هويتها- القول إن السعودية -وهي أكبر عضو في «أوبك» من حيث الإنتاج- خفضت إنتاجها خلال الشهر الماضي إلى 10.3 مليون برميل يوميا، مقابل 10.489 مليون برميل يوميا في يونيو الماضي.

أتي انخـفض الإنتاج السعودي، رغم وعود وزير الطاقة السعودي خالد الفالح بزيادة إبتكار بلاده وغيرها من دول «أوبك» وحلفائها بمقدار مليون برميل يوميا؛ من أجل ضمان التوازن في السوق.

ويشير انخـفض إبتكار السعودية من النفط خلال الشهر الماضي، إلى أن السعودية لم تتمكن من إيجاد عدد كاف من العملاء الذين يشترون النفط بما يبرر أرتفاع إنتاجها إلى مستويات قياسية. وكانت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط الأمريكي قد تراجعت بأكثر من 7% خلال يوليو الماضي، وهو أكبر انخـفض شهري خلال عامين، في ظل مؤشرات على عودة ظهور الفائض في بعض أجزاء سوق النفط العالمية.

المصدر : بوابة الشروق