محامي تركي آل الشيخ: لسنا في صراع مع الأهـلـي.. والخلاف مع مجلس إدارته مستمر
محامي تركي آل الشيخ: لسنا في صراع مع الأهـلـي.. والخلاف مع مجلس إدارته مستمر

 

وأعلن «حمودة»، خلال مكالمة هاتفية ببرنامج « النهاردة»، المذاع عبر الفضائية «الأولى»، مساء الخميس، أن «آل الشيخ»، في خلاف مع مجلس إدارة النادي الأهلي ورئيسه محمود الخطيب، بينما النادي الأهلي لا يزال في قلبه وعقله، وسعى لدعمه باعتباره فخرًا للوطن العربي، وفق قوله.

وتابع: «لا نريد توصيف الخلاف بأنه صراع مع الأهلي، لأن مجلس إدارة النادي هو من يريد تسريب هذه الكلمة للجماهير لإدخالهم في الخلاف، ولكننا نحب الأهلي وندعمه والمشاكل مع المجلس فقط».

وأوضح أن أحمد شوبير، حارس الأهلي الأسبق، تولى مبادرة للصلح اوضح «آل الشيخ»، ومجلس إدارة النادي الأهلي، وحظيت بترحيب الأول، مشيرًا إلى إخبار «شوبير»، لموكله بأن مجلس الأهلي سيعتذر عن أخطائه، وفق وصفه.

واوضـح أنه وفقًا للمبادرة فإن مجلس الأهلي كان سيرحب هو الآخر، إلا أنه فوجئ بعد ذلك بوجود تعليقات تظهر المجلس كأنه تغلب بالصراع وأن موكله كان مخطئًا وأنهم سعداء بظهور الحقيقة، مستطردًا: « هي نفس السياسية ونفس الأسلوب في المعاملة لذلك قررنا استكمال القضايا المرفوعة».

وأشار إلى طلب المستشار تركي آل الشيخ، معرفة أوجه صرف مبلغ 261 مليون جنيه، التي تبرع بها للنادي الأهلي، وأنه تقدم ببلاغ للنيابة العامة حول هذا الأمر، بالإضافة إلى استحقاق شركة صلة لـ28 مليون جنيه غرامات على الأهلي و184 مليون جنيه مستحقات لشركة مسك.

يذكر أن المستشار تركي آل الشيخ، الرئيس الشرفي السابق للنادي الأهلي، كان قد ظهر في مكالمة هاتفية مع الإعلامي أحمد شوبير، أبدى خلالها ترحيبه بمبادرة للصلح مع مجلس إدارة النادي الأهلي والتنازل عن قضاياه المرفوعة ضده، إلا أن المبادرة فشلت بعد ذلك.

المصدر : بوابة الشروق