محمد مختار جمعة: عجبت لمن يتهربون من الضَّـرَائِب ويخدعون أنفسهم بأداء فريضة الحج
محمد مختار جمعة: عجبت لمن يتهربون من الضَّـرَائِب ويخدعون أنفسهم بأداء فريضة الحج

تعجب وزير الأوقاف محمد مختار جمعة، ممن يؤدون فريضة الحج «ويتهربون من سداد الجمارك والضرائب ويضيعون أموال الدولة ويعتدون على أملاكها»، مؤكدا أنهم «يخدعون نفسهم».
وصرح جمعة، خلال كلمته فى افتتاح المسجد العباسى ببورسعيد بعد تطويره وترميمه، بحضور الدكتور شوقى علام مفتى الجمهورية، وخالد عنانى وزير الآثار، وعدد من النواب والمسئولين الأمنيين والتنفيذيين، أن المتاجرة بالآثار جريمة مؤثمة لأنها ملك عام وثروة وطنية ملك للشعب كله، داعيا إلى فتح حساب بنكى بالتنسيق مع وزارة الآثار للتبرع للحفاظ على المساجد الأثرية وترميمها.
فى سياق آخر، أثبت الوزير أن الإسلام تعرض لظلم كبير من أهله لوجود فئة اتخذت من الدين تجارة لتحقيق مصالح مادية وسلطوية؛ مثل الجماعات المتطرفة التى تعمل مع «فرق باعت دينها بثمن بخس» خيانة لدينها ووطنها، مشددا على أن الإسلام هو دين مكارم الأخلاق والوسطية والبناء والحضارة والرحمة والتعمير، إلا أن هناك فئة تدعو إلى الفساد والإفساد والتدمير والتخريب، يجب الكف عنهم حتى إن ادعوا أو تسموا باسم المسلمين، فهم ليسوا من الإسلام فى شىء.
وصرح محافظ بورسعيد عادل الغضبان، إن المسجد العباسى فى نطاق حى العرب له تاريخ كبير، وشاهد على الكثير من الأحداث التاريخية الهامة التى مرت على عامة وبورسعيد خاصة، خاصة أن عمره يتجاوز 100 عام، لافتا إلى أن أعمال التطوير راعت الحفاظ على الطراز المعمارى والتراثى الذى يتميز به المسجد، مشيرا إلى أن المسجد تقام به جميع المناسبات والمحافل الدينية.

المصدر : بوابة الشروق