تنظيم الدولة" يتبنى الهجوم على مسجد للشيعة غرب أفغانستان
تنظيم الدولة" يتبنى الهجوم على مسجد للشيعة غرب أفغانستان

أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي، اليوم، مسؤوليته عن الهجوم الدموي، الذي ضرب، أمس، مسجد "جوادية" الشيعي، في مدينة "هرات"، غرب أفغانستان، وفق ما نقلته وكالة أنباء "الأناضول" التركية.

وفي مخالفة للتقارير الرسمية، زعم "داعش"، في بيان نشره على مواقع إعلامية تابعة له، أن هذه العملية أدت إلى مصرع 50 شخصا وإصابة 80 آخرين، بينما تقول السلطات المحلية إن الحصيلة ارتفعت من 20 قتيلا و30 جريحا، لتبلغ 29 قتيلا و64 جريحًا.

ونقلت فضـائية " تولو نيوز" الأفغانية، عن مصادر رسمية  قولها، إن "الهجوم نفذه شخصان، حيث فتح المهاجمان النار على المصلين وحراس المسجد خارج حرمه، ومن ثم اقتحماه وفجرا حزاميهما الناسفين".

وأوضح جيلاني فرهاد المتحدث باسم ولاية هرات، أنه تمّ إرسال بعض الجرحى إلى مستشفيات إيران، معربا عن قلقه من ازدياد عدد القتلى على اعتبار أنّ إصابات بعض الجرحى خطيرة.

علي الجانب الاخر، أدان الرئيس الأفغاني أشرف غني، الهجوم الإرهابي، ولقي هذا الهجوم إدانات دولية واسعة بما في ذلك من قبل روسيا والولايات المتحدة والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي.

المصدر : الوطن