وزير الخارجية الفلسطينى: إسـرائـيل تريد تغيير الواقع في «الأقصى»
وزير الخارجية الفلسطينى: إسـرائـيل تريد تغيير الواقع في «الأقصى»
أعلـن وزير الخارجية الفلسطينى رياض المالكى اليوم الثلاثاء، عن شكره لكل الدول التى وقفت بجانب الدولة الفلسطينية حتى إنهاء أزمة المسجد الأقصى بداية من جمهورية العربية، والمملكة الاردنية الهاشمية و المملكة العربية .

وصرح المالكى - خلال مؤتمر صحفي لمنظمة التعاون الإسلامي باسطنبول أوردته فضـائية (العربية الحدث) الإخبارية -، إن اسرائيل تريد تبديل الواقع القائم إلى "الاستاتسكو" في المسجد الأقصى، مضيفا أنها تعمل يوميا على تحقيق ذلك الهدف ، كما أنها تريد أن تفرض السيادة على الأقصى وعلى القدس وبقية الأماكن المقدسة.

وشدد وزير الخارجية الفلسطينى على ضرورة تواصـل الدعم والإسناد من قبل الدول العربية ، مشيرا إلى أن المعركة سوف تتواصل طالما الاحتلال موجود ، والمعركة أيضا مستمرة طالما ارهاب الدولة موجود وقائم.

وأكد المالكى على أن إعادة فتح المسجد الأقصى يمثل انجازا يعود إلى القيادة الحكيمة والقرارات الحاسمة و الوحدة الوطنية والدينية، والتضامن العربى والاسلامي والدولي.

وأوضح المالكي أن الدولة الفلسطينية تنظر إلى بيان منظمة التعاون الإسلامي اليوم بنظرة ايجابية ، حيث أنه خرج بتوافق الجميع ، كما احتوى عناصر عملية تؤكد عن خطوات بحاجة إلى آلية تنفيذية.

وطالب المالكي بتوفير الحماية الدولية للأقصى والقدس و كافة الاراضي الفلسطينية، وتوفير الدعم و الإسناد للمرابطين في القدس.

المصدر : صدي البلد