عضو بالكنيست يتعهد بهزيمة نتنياهو حال قيام دولة واحدة
عضو بالكنيست يتعهد بهزيمة نتنياهو حال قيام دولة واحدة

أثبت نائب الكنيست الإسرائيلي، وزعيم حزب "الحركة العربية للتغيير" أحمد الطيبي، أنه قادر على منافسة و هزيمة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، على منصبه حال قيام "الدولة الواحدة".

وقال "الطيبي" في تصريح، اليوم الجمعة: "أنا من مؤيدي خيار حل الدولتين، وإذا ما أقيمت الدولة الديمقراطية الواحدة فإنني سأنافس نتنياهو على منصبه وأفوز عليه".

وتابع "في حال اعتماد حل الدولة الواحدة الديمقراطية ستكون الأغلبية ما بين البحر المتوسط ونهر الأردن - لنا نحن الفلسطينيون وبشكل ديمقراطي، وبالتالي فإذا ما ترشحت أنا مقابل بنيامين نتنياهو فأنا الذي سيفوز وليس هو".

واعتبر عضو الكنيست أن على الجمهور الإسرائيلي أن يعرف - ما هي الخيارات أمامه، وهي إما دولتان أو دولة واحدة للفصل العنصري، أو دولة واحدة ديمقراطية؟".

 

من جانبه، اعتبر زعيم المعارضة الإسرائيلية ورئيس حزب "المعسكر الصهيوني" المعارض يتسحاق هرتسوغ، ردًا على "الطيبي" أن فكرة الدولة الواحدة خطيرة.

يذكر أنه ترامب أثبت لنتنياهو أنه يعمل على دراسة حل الدولتين، وحل الدولة الواحدة، مشيرًا إلى أنه "سيؤيد الاتفاق الذي سيرضي الطرفين" الفلسطيني والإسرائيلي.

المصدر : التحرير الإخبـاري