الرئيس الامريكي: هذا الكتاب يعج بالأكاذيب
الرئيس الامريكي: هذا الكتاب يعج بالأكاذيب
السومرية نيوز/ بغداد
هاجم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الجمعة، كتاب "الغضب والنار" الذي يظهر كواليس عديدة من داخل البيت الأبيض.

وصرح ترامب في تغريدة جديدة عبر حسابه الشخصي على موقع "تويتر": "لا أملك أي صلاحية للوصول إلى البيت الأبيض (في حقيقة الأمر أجبرته على التراجع أكثر من مرة)، تلك الرسالة مقابلة لصاحب الكتاب الدعائي، فأنا لم اتحدث معه لكي يكتب كتاب يعج بالأكاذيب، والمصادر والأشخاص غير المخول لهم، الذين هم ليسوا موجودين أصلا".



وتابع قائلا "انظر إلى ماضي هذا الرجل، وتابع ماذا حدث له، ولستيف القذر".

وكان ترامب قد هاجم مستشاره السابق، والرئيس السابق لموظفي البيت الأبيض، ستيف بانون ووصفه بأنه فقد عقله، مشيرا إلى أنه يسرب معلومات خاطئة إلى الصحافة.

كما أعلن الكاتب الأمريكي، مايكل وولف، عن أنه سينشر كتابا تحت اسم "النار والغضب: في بيت ترامب الأبيض"، والذي يظهر كواليس من داخل البيت الأبيض، بناء على أكثر من 200 مقابلة مع مسؤولين أمريكيين مقربين من ترامب، وأبرزهم مستشاره السابق، ستيف بانون.

وكشفت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية عن بعض التسريبات المتعلقة بالكاتب المرتقب نشره، والتي ترتبط بترتيب الرئيس الأمريكي ومساعده وصهره، جاريد كوشنر، انقلابا ناعما في ، يضمن صعود ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، إلى ولاية العهد بدلا من ابن عمه الأمير محمد بن نايف، وهو ما نفته السعودية جملة وتفصيلا.

وفشلت تجارب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وإدارته، في وقف عرض كتاب "نار وغضب داخل بيت ترامب الأبيض" بل على العكس، إذ قرر الكاتب الاستعجال في نشره اليوم الجمعة بدلا من يوم الثلاثاء.


المصدر : السومرية نيوز