ماكرون يصف قرار الرئيس الأمريكي بالـ”مؤسف”.. ومصر والأردن ينتقدان
ماكرون يصف قرار الرئيس الأمريكي بالـ”مؤسف”.. ومصر والأردن ينتقدان

وصف الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالاعتراف يالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة واشنطن إليها، أنه قرار أحادي و”مؤسف”، وأن باريس لا تؤيده.

وأشار الرئيس الفرنسي، في كلمة عقب خطاب الرئيس ترامب، إلى أن وضع القدس يجب أن يحدده الإسرائيليون والفلسطينيون من خلال المفاوضات، داعيا جميع الأطراف إلى الهدوء وضرورة تجنب العنف.

وفي السياق ذاته، أعربت وزارة الخارجية المصرية عن استنكارها لقرار ترامب، ورفضها لأية آثار مترتبة عليه.

وأكدت الخارجية، فى بيان لها، أن اتخاذ مثل هذه القرارات الأحادية يعتبر مخالفًا لقرارات الشرعية الدولية، ولن يغير من الوضعية القانونية لمدينة القدس، باعتبارها واقعة تحت الاحتلال، وعدم جواز القيام بأية أعمال من شأنها تبديل الوضع القائم فى المدينة.

وأعرب  البيان عن قلق  البالغ من التداعيات المحتملة لهذا القرار على هدوء المنطقة، منوها إلى مخاطر تأثير هذا القرار على مستقبل عملية السلام، لاسيما الجهود المبذولة لاستئناف التفاوض اوضح الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، بهدف تحقيق السلام العادل والشامل وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

كما علقت المملكة الأردنية الهاشمية على قرار ترامب معتبرة أنه يمثل خرقا لقرارات الشرعية الدولية وميثاق الأمم المتحدة، التي تؤكد أن وضع القدس يتقرر بالتفاوض.

كما صرح البيان الصادر عن الأردن إن الشرعية الدولية تعتبر جميع الإجراءات الأحادية التي تستهدف فرض حقائق جديدة على الأرض لاغية وباطلة

 

رابط الخبر بصحيفة : ماكرون يصف قرار ترامب بالـ”مؤسف”.. ومصر والأردن ينتقدان

المصدر : الوئام