بنغلادش تحول جزيرة معزولة إلى مأوى للروهينغا
بنغلادش تحول جزيرة معزولة إلى مأوى للروهينغا
السومرية نيوز/ بغداد
رصدت بنغلادش، 280 مليون دولار لمشروع تطوير جزيرة معزولة في خليج البنغال لتحويلها إلى مأوى مؤقت لمئة ألف من المسلمين الروهينغا الفارين من العنف في ميانمار المجاورة.

وصدر قرار اعتماد المبلغ بعد أيام من إبرام اتفاق مع ميانمار يهدف إلى البدء في إعادة أعداد من الروهينغا إلى ميانمار في غضون شهرين لتخفيف الضغط على مخيمات اللاجئين في بنغلادش.

وأقرت لجنة حكومية ترأسها رئيسة الوزراء الشيخة حسينة طريقة تطوير الجزيرة رغم انتقادات العاملين في مجال الإغاثة الذين يقولون إن الجزيرة لا تصلح للسكن.



وصرح وزير التخطيط مصطفى كمال، إن إعادة الروهينغا إلى ميانمار سيستغرق وقتا وإن بنغلادش تحتاج في الوقت الراهن إلى إيوائهم.

وأعلن مصطفى كمال أن مشروع تطوير الجزيرة التي سيسكنها مئة ألف من الروهينغا سيكتمل بحلول 2019، مؤكدا في السياق أن الكثيرين من الروهينغا يعيشون في ظروف قاسية.

ووصف وزير التخطيط في بنغلادش تدفق اللاجئين على بلاده بأنه انذار لكل من الأمن والبيئة.

ودخل بنغلادش أكثر من 620 ألفا من مسلمي الروهينغا بعد حملة لجيش ميانمار في قراهم بإقليم راخين استهدفت مسلحين مسلمين.


المصدر : السومرية نيوز