«ماكرون» يعزي الأمريكيين: «نضالنا من أجل الحرية يوحدنا»
«ماكرون» يعزي الأمريكيين: «نضالنا من أجل الحرية يوحدنا»

أبدى الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون تضامنه مع الأمريكيين، معبرًا عن حزنه على ضحايا الحادثة الإرهابية.

  

وصرح "ماكرون" موجهاً كلامه للأمريكيين عبر "تويتر": "نضالنا من أجل الحرية يوحدنا أكثر من أي وقت مضى". 

عبّر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن استياءه من الحادثة الإرهابية التي وقعت في مانهاتن بولاية نيويورك، معتبرًا أن منفذ الهجوم الذي اعتقلته الشرطه، ماهو إلا شخص مختل. 

وكتب الرئيس ترامب على موقع التغريدات القصيرة تويتر:" يجب أن لا نسمح لداعش بالعودة إلى بلادنا بعد هزيمتهم في الشرق الأوسط".

وكان قد توعد "ترامب" في مرات عدة بمحاربة الإرهاب ودحره في سوريا والعراق. 

وأعلنت شرطة نيويورك، تفاصيل حادثة الدهس جنوب غرب مانهاتن، التي أسفرت عن مصرع 8 أشخاص وإصابة 12 آخرين بالقرب من موقع النصب التذكاري لهجمات 11 سبتمبر.

وذكرت الشرطة في مؤتمر صحفي أن شخصا في العشرينيات من عمره استأجر شاحنة صغيرة من أحد المتاجر الأميركية "هوم ديبو"، وقام بدهس مجموعة من سائقي الدراجات الهوائية وممارسي رياضة الجري، بحسب ماذكرت سكاي نيوز.

وقام سائق الشاحنة الصغيرة بالاصطدام بحافلة مدرسية، قبل أن يخرج من السيارة حاملا مسدسين وهميين، ثم بادرته الشرطة بإطلاق النار عليه في البطن والساق وتم نقله للمستشفى.

وأوضح مفوض شرطة نيويورك أن العبارات التي تلفظ بها منفذ الهجوم بعد خروجه من الشاحنة تدل على أن الهجوم إرهابي، إذ ألمحت صحيفة "نيويورك بوست" إلى أن منفذ هجوم مانهاتن صرخ خلال خروجه من الشاحنة الصغيرة: "الله أكبر".

علي الجانب الاخر، أعلن عمدة مدينة نيويورك، بيل دي بلاسيو، أن حادث الدهس هو عمل إرهابي، مشيرا إلى عدم وجود أدلة تشير إلى أن الحادث يندرج في إطار طريقة إرهابية أوسع نطاقا.

وطالب عمدة نيويورك من سكان المدينة توخي الحذر، وصرح إنه سيكون هناك انتشار كثيف للشرطة في أنحاء المدينة.

وفي السياق، صرح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إن منفذ هجوم نيويورك "شخص مختل" و"مريض جدا".

المصدر : صدي البلد