لوف: الهتافات النازية لجماهيرنا في براغ عار على ألمـانيـا
لوف: الهتافات النازية لجماهيرنا في براغ عار على ألمـانيـا

اعتبر مدرب منتخب الطواحيـن الألمـانية، يواكيم لوف، أمس، أن الهتافات النازية التي رددها مشجعون للمنتخب في براغ، خلال مقابلة تشيكيا في تصفيات مونديال 2018، هي بمثابة «عار» على ألمانيا. وخلال مباراة، الجمعة الماضية، في العاصمة التشيكية (فازت ألمانيا 2-1)، أطلق مشجعون ألمان صافرات استهجان خلال عزف النشيدين الوطنيين، وشعارات نازية خلال المباراة. وصرح لوف: «لا يمكنني أن أنتقل مباشرة إلى الأسئلة الرياضية من دون التعليق على ما جرى في براغ.. يتملكني الغضب، وأنا متأثر لرؤية أن بعض من يسمون أنفسهم مشجعين، يستخدمون كرة القدم، ومباراة دولية، لرفع شعارات من هذا القبيل»، مضيفاً «هم يجلبون العار لبلدنا». وأعلن «أنا مؤيد لفرض عقوبات قاسية جداً بحق مثيري الاضطرابات هؤلاء. لا نريدهم، لسنا منتخبهم الوطني، وليسوا مشجعينا».

المصدر : الإمارات اليوم