اهم خبر الْيَوْمُ:صراع السعيد وفتحى واحد يجدد والثانى يفجر مفاجأة وانذار للاهلى
اهم خبر الْيَوْمُ:صراع السعيد وفتحى واحد يجدد والثانى يفجر مفاجأة وانذار للاهلى

الأهلى يفرض حظرا إعلاميا على مفاوضات السعيد وفتحى بسبب «واقعة الداخلية»

ردالجوكر على «مشجع بتروسبورت» يعكس رغبته فى البقاء

 

قررت لجنة الكرة بالنادى الأهلى فرض الصمت الإعلامى على موقف عبدالله السعيد وأحمد فتحى ثنائى الفريق الأول اللذين تنتهى عقودهما بنهاية الموسم الحالى وترغب القلعة الحمراء فى التجديد لهما، وطلب محمود الخطيب رئيس النادى ولجنة الكرة من سيد عبدالحفيظ مدير الكره بجانب عبدالعزيز عبدالشافى المدير الرياضى والمهندس عدلى القيعى مدير التعاقدات بغلق باب التصريحات فى هذا الملف نهائياً فى الوقت الحالى لإزالة الضغوط على اللاعبين بعد الحملة الشرسة التى شنتها الجماهير فى الساعات الأخيرة وتعرض فتحى والسعيد لهجوم قاس.

وكشفت مصادر خاصة عن أن محمود الخطيب يرى أن التفاوض يتم بهدوء وداخل الغرف المغلقة دون ضجيج حتى لا يتأثر الثنائى بما يحيط بهما خاصة مع ضغوط الجماهير فى هذا الملف تحديداً وهو ما كان سبباً رئيسياً فى أرتفاع حالة العناد لدى عبدالله السعيد ورغبته فى الرحيل فهو لا يقبل بمثل هذا النوع من التفاوض.

وقالت المصادر إن الساعات القليلة القادمة سوف تشهد إعلان التجديد لاحمد فتحى لمدة ثلاثة مواسم مقبلة خاصة فى ظل الرغبة الواضحة للاعب فى البقاء ولكن لم يفتح معه أحد باب التفاوض بشكل جدى فى الفترة الأخيرة، وأضافت المصادر ان فتحى غاضب بشده مما تعرض له من قبل بعض الجماهير خلال مباراة الداخلية التى حسمها المارد الأحمر بثلاثية نظيفة.

وشهدت تلك المباراة هجوماً حاداً على السعيد وفتحى لدرجة أن مشجعا فاجأ الأخير لدى خروجه من الملعب بقوله: «ارفع إيدك ..الأهلى هو سيدك»..فكان رد أحمد فتحى برفع يده معلناً موافقته على الامر، ولم يتوقف الغضب من تلك الواقعة عند الجوكر فقط ولكن وصل الى الجهاز الفنى بقيادة حسام البدرى الذى استنكر وبشدة هذا الامر وطالب بتقدير الثنائى لما قدماه للأهلى والمنتخب الوطنى والخلاف معهما على التجديد لا يعنى التعامل معهما بهذا الشكل.

على الجانب الفني، حدد البدرى فجر يوم 14 مارس الجارى موعداً للسفر إلى الجابون لمواجهة فريق مونانا يوم 17 الشهر ذاته فى إياب دور الـ32 لبطولة دورى أبطال إفريقيا، خاصة ان مقابلة الذهاب ستقام الثلاثاء القادم باستاد القاهرة فى حضور 5 آلاف متفرج، ومن المقرر أن يغادر سيد عبدالحفيظ مدير الكره ومعه سمير عدلي، مدير العلاقات الخارجية بالنادي، للجابون قبل بعثة الفريق بـ48 ساعة؛ من أجل الترتيب لاستقبال الفريق والاطمئنان على الترتيبات الخاصة بالإقامة والإنتقالات وملاعب التدريب.

فيما طالب البدرى لاعبيه بإغلاق ملف مباراة الداخلية والدورى بشكل عام للتركيز بشكل مؤقت فى مباراة ذهاب دور الـــ32 أمام مونانا الجابوني، وصرح المدير الفنى إن الفريق سيعود للتدريبات اليوم بعد ان إعطاء لاعبيه راحة سلبية أمس لمنحهم فرصة لالتقاط الأنفاس خلال الفترة الحالية قبل بدء المشوار الإفريقي.

وأعلن أنه تسلم تقريرا مفصلًا عن فريق مونانا الجابونى من سيد معوض، مدرب الفريق، بعد سفره لمتابعة مباراة الإياب بدور الـ64 فى الجابون، خاصة أنه توقع صعود بطل الجابون، ولذلك كان سفر معوض إلى هناك؛ للتعرف على كل التفاصيل وما يخص الفريق المنافس فنيا على أرض الواقع، وأوضح البدرى أن تقرير معوض أتي شارحا لجميع الأمور الإدارية والأجواء وحالة الطقس التى سيواجهها الأهلى فى الجابون، فضلا عن تقرير فنى موضح لجميع العوامل التى يتميز بها فريق مونانا، وكذلك نقاط ضعفه للتأكيد على الفيديوهات والمعلومات التى وصلت عن فريق مونانا.

وشدد المدير الفنى أنه يعلم جيدا مدى أهمية بطولة إفريقيا لدى الملايين من جماهير الأهلى فى كل مكان، لذا فإنه سوف يعقد أكثر من جلسة مع اللاعبين من أجل التأكيد على أهمية بطولة إفريقيا وضرورة التركيز فى ركلة البداية خاصة ان لقب دورى الأبطال هو حلم ملايين الأهلاوية، وتابع انه سعيد بعودة الفريق لخوض منافساته الإفريقية على ملعب استاد القاهرة وبحضور جماهيري، مشيرا إلى أن تخطى الأهلى للدور الأول من البطولة والاستمرار و أرتفاع عدد الجماهير فيما هو قادم سيكون له تأثير إيجابى جدا على مسيرة الأهلى من أجل اللقب هذا الموسم.

وأثنى البدرى على أداء لاعبيه وقتالهم لتحقيق نتائج وأداء مُرضٍ خلال المرحلة الماضية من المنافسة المحلية، مشيرا إلى أنه لا توجد ثوابت فى كرة القدم، وأن اللاعبين بذلوا مجهودًا كبيرًا فى ظل ضغط المباريات خلال الفترة الأخيرة برغم الكثير من المتغيرات والغيابات، وشدد المدير الفنى على أن عودة مروان محسن للتسجيل فى مباراة الداخلية الأخيرة فى الدورى الممتاز تعتبر من أهم مكاسب المباراة، خاصة بعد ظهوره بشكل جيد ونجاحه فى إحراز هدف، وأيضا صناعة الهدف الثالث لزميله وليد أزارو.

الأخبار

الأهلي يجمد التفاوض مع السعيد بسبب «فريق إيفونا»

• الأهلي واصل الفوز بمباريات الدورى والابتعاد بالصدارة

فتحي يقترب من التجديد بـ 8 ملايين جنيه.. وعبد الحفيظ يحذر من »مونانا»

يواصل مسئولو النادي الأهلي مفاوضاتهم الجادة لإسدال الستار حول موضوع تجديد عقد ثنائي الفريق الأول لكرة القدم عبد الله السعيد وأحمد فتحي اللذين سينتهي عقداهما مع القلعة الحمراء بنهاية الموسم الحالي، ويحق لهما التوقيع لأي نادٍ آخر خلال فتـرة الانتقـالات الصيفية المقبـلة دون الحصول علي إذن الأهلي.. واقتربت لجنة الكرة بالنادي من حسم التجديد لأحمد فتحي بنسبة كبيرة، رغم ما أشيع عن تجاهل الأخير التجديد وتمسكه بخوض تجربة احترافية جديدة في دوري المحترفين السعودي بنادي الشباب عقب مشاركته مع منتخب في نهائيات بطولة كأس العالم المقرر إقامتها في روسيا صيف العام الحالي، خاصة أن الأخير تقدم بعرض قوي خلال الميركاتو الشتوي الماضي مقابل مليون دولار، إلا أن إدارة القلعة الحمراء رفضت العرض السعودي وتمسكت ببقاء اللاعب بناء علي رغبة الجهاز الفني بقيادة حسام البدري وحاجة الفريق لخدماته خاصة قبل بداية المشوار في مسابقة دوري أبطال إفريقيا علاوةً علي حسم درع الدوري هذا الموسم للمرة الـ40 في تاريخ النادي العريق.

وعلمت » الأخبار » أن أحمد فتحي اقترب من التوقيع علي عقد جديد مع الأهلي مقابل 8 ملايين جنيه لمدة 3 مواسم، رغم مطالبة » الجوكر » لمسئولي النادي الأحمر بالحصول علي 10 ملايين جنيه خلال الجلسة الوحيدة التي عقدها سيد عبد الحفيظ مدير الكرة مع اللاعب، ومن المقرر أن يتم حسم الأمور بشكل نهائي خلال الأيام القليلة القادمة.. فيما لم تتضح الرؤية بالنسبة لتجديد عقد عبد الله السعيد الذي تلقي عرضاً جاداً من نادي كونيا سبور التركي المحترف ضمن صفوفه زميله الجابوني السابق ماليك إيفونا للحصول علي خدماته بدايةً من الموسم القادم ولمدة 3 مواسم بمقابل مادي يصل لنحو 3 ملايين ونصف المليون دولار، ويسعي مسئولو الأهلي لحسم التجديد للسعيد قبل نهاية الموسم الحالي نظراً لكونه أحد أهم العناصر الأساسية بالفريق الأول ولما يمتلكه من إمكانيات فنية وبدنية متميزة جعلته من أفضل اللاعبين علي الساحة الكروية المصرية في الوقـت الراهن.

ولاتزال المفاوضات جارية اوضح الطرفين، حيث طالب السعيد الحصول علي 17 مليون جنيه، فيما عرض الأهلي مبلغاً ليس بالبعيد عن الرقم الذي طلبه اللاعب وذلك بمنحه 12 مليون جنيه، ونفت مصادر داخل الأهلي لـ » الأخبار » الأنباء التي انتشرت عن إبلاغ الأخير إدارة ناديه بشكل رسمي بالرحيل عقب انتهاء منافسات الموسم الحالي للاحتراف في تركيا أو المفاضلة اوضح عروض من أندية أخري قد تصله خلال الفترة القادمة للانتقال لأحدها برفضه التجديد للأهلي.. ومن المقرر أن ينتظم عبد الله السعيد في التدريبات الجماعية للأهلي اليوم بعد تعافيه من إصابته بشد في العضلة الخلفية التي أبعدته عن المشاركة في مباريات الأهلي خلال الفترة الأخيرة.

وقد اتفق مسئولو الأهلي علي إغلاق ملف السعيد والتجديد له بعد أن قدم سيد عبد الحفيظ للاعب أفضل عرض في انتظار رد اللاعب وهو ما لم يحدث بعد.

علي جانب آخر، يستكمل الأهلي تدريباته في التاسعة صباح اليوم علي ملعب مختار التتش بمقر النادي في الجزيرة، بعدما إعطاء حسام البدري المدير الفني للفريق إعطاء لاعبيه راحة سلبية من التدريبات أمس بعد الفوز علي الداخلية أمس الأول بثلاثية نظيفة في الجولة الـ27 من عمر بطولة الدوري الممتاز.. ويستعد الأهلي لمواجهة مونانا الجابوني يوم الثلاثاء القادم في ذهاب دور الـ 32 لدوري أبطال إفريقيا التي تقام باستاد القاهرة وبحضور 5 آلاف مشجع.

وحصل البدري علي عدد من شرائط الفيديو الخاصة بفريق مونانا الجابوني في الداخلة والخارج لتحديد عناصر القوة والضعف اوضح صفوفه بالإضافة إلي تقرير مفصل عن أهم إحصائيات الفريق خلال المرحلة الماضية.. ومن جانبه، أثبت سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالأهلي أن الفريق يبحث عن تحقيق نتيجة إيجابية أمام مونانا في القاهرة لتسهيل مهمة التأهل لدور المجموعات قبل لقاء العودة، متمنياً حضور الجماهير للقاء الثلاثاء لدعم ومساندة الفريق في بداية مشواره القاري.

وأشار عبد الحفيظ إلي أن مونانا من الفرق الجيدة ويمتلك خط هجوم قويا وهو ما يجعل من مباراة الذهاب ليست سهلة، كما أن ركلة البداية في أي بطولة دائما ما تحتاج إلي حالة من التركيز الشديد.. علي صعيد متصل، حدد الأهلي فجر يوم 14 مارس الجاري موعداً للسفر إلي الجابون لمواجهة فريق مونانا يوم 17 الشهر ذاته في إياب دور الـ32 لـ » الشامبيونزليج » الإفريقي، ومن المرتقب أن يسبق سيد عبد الحفيظ مدير الكرة ومعه سمير عدلي مدير العلاقات الخارجية بالنادي للجابون قبل وصول بعثة الفريق بـ48 ساعة من أجل الترتيب لاستقبال الفريق والإطمئنان علي الترتيبات الخاصة بالإقامة والانتقالات وملاعب التدريب.

الأهلى يتوصل لاتفاق مع «فتحى» لتجديد تعاقده

اقتربت لجنة الكرة بالنادى الأهلى من التوصل لاتفاق مع جوكر الفريق الكروى الأول، أحمد فتحى، لتمديد تعاقده مع النادى، والذى ينتهى بنهاية الموسم الجارى. وكشف مصدر مسؤول داخل النادى لـ«المصرى اليوم» أن اللاعب سيحصل على ٨ ملايين جنيه فى الموسم من أجل تمديد تعاقده، بعد أن شهدت المفاوضات اوضح الجانبين فى الفترة الأخيرة مماطلة كبيرة فى إطار سعى اللاعب للحصول على أكبر مكسب ممكن، خاصة أن الفترة القادمة ستكون الأخيرة له فى الملاعب. وسعت لجنة الكرة فى الجانب الآخر للوصول لاتفاق جيد مع اللاعب لا يتسبب فى فتنة اوضح لاعبى الفريق. فى شأن متصل، منحت لجنة الكرة لاعب وسط الفريق عبدالله السعيد فرصة جديدة إلى ما بعد نهاية مباراة مونانا الجابونى فى مستهل مشوار الفريق ببطولة دورى أبطال أفريقيا هذا الموسم للرد على عرضها الذى قدمته له من أجل تمديد تعاقده. ويرفض اللاعب التوقيع على العقد الجديد مع النادى، على الرغم من أن المقابل المعروض عليه غير مسبوق فى تاريخ القلعة الحمراء. وصرح سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة بالنادى لـ«المصرى اليوم»: «قدمنا عرضاً جيداً للسعيد يناسب إمكانياته ويقدر تاريخه مع النادى، ونترقب رده النهائى علينا سواء رغب فى التمديد أو أصر على موقفه الحالي».

فى شأن آخر، تغلبت فرحة كبيرة على الجهاز الفنى للفريق بعد حسم موقعة الداخلية مساء أمس الأول بثلاثية نظيفة، ليقترب الفريق كثيراً من حسم درع الدورى للمرة الثالثة على التوالى والـ٤٠ فى تاريخه. وعدّد حسام البدرى، المدير الفنى للفريق، المكاسب التى حققها الفريق من الفوز على منافسه العنيد بعد انتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبى، مشدداً على أن أهمها العودة القوية لمهاجم الفريق مروان محسن، الغائب منذ فترة طويلة، ونجاحه فى تسجيل الهدف الأول للفريق فى المباراة، والذى فتحها أمام المارد الأحمر وقضى على التكتلات الدفاعية للمنافس، وبالتالى نجح الفريق فى التسجيل مجدداً عبر وليد سليمان ووليد أزارو الذى رفع رصيده فى قمة جدول الهدافين إلى ١٧ هدفاً. وصرح «البدرى»: «سعيد بأداء اللاعبين، وأشكرهم على المجهود الكبير الذى بذلوه طوال الفترة الماضية، وأهنئ مروان على ظهوره القوى وتسجيله هدفاً وصناعة الثالث، وهذا الفوز قرّبنا خطوة كبيرة من حسم درع الدورى، الذى أغلقنا صفحته مؤقتاً حالياً استعداداً لمواجهة مونانا». ويستأنف الفريق صباح اليوم «الجمعة» تدريباته على أرض ملعب التتش فى الجزيرة، لبدء الاستعداد لمونانا الذى يلتقيه الفريق ذهاباً فى السادس من الشهر الجارى. فى السياق ذاته، حدد الجهاز الفنى فجر الأحد ١٤ مارس الجارى موعداً للسفر إلى الجابون لمواجهة مونانا يوم ١٧ من الشهر ذاته فى إياب دور الـ٣٢ للبطولة الأفريقية.

المصدر : الاهلي اليوم