بلباو يحتفل بعودة لاعبه بعد التغلب على سرطان الخصية
بلباو يحتفل بعودة لاعبه بعد التغلب على سرطان الخصية

احتفل نادي أتلتيك بلباو الإسباني خاصة وكرة القدم الإسبانية عامة اليوم الجمعة بعودة اللاعب ييراي ألفاريز إلى تدريبات بلباو بعد خمسة شهور من ابتعاده عن التدريبات بسبب إصابته بسرطان الخصية للمرة الثانية.

 

ونال اللاعب استقبالا حارا للغاية من زملائه بالفريق قبل المشاركة في التدريبات اليوم تحت زعامة المدرب تشابي كليمنتي.

 

وكان ألفاريز /22 عاما/ أول اللاعبين نزولا إلى أرض الملعب حيث شارك لعدة دقائق في التدريبات مع اللاعبين الذين خاضوا مباراة الأمس مع أوستيرسوند في مسابقة الدوري الأوروبي ثم استكمل اللاعب تدريباته مع مع اللاعبين الذين لم يشاركوا في مباراة الأمس.

 

وصرح ألفاريز ، في مقطع فيديو أعده نادي بلباو في السابع من أكتوبر المنقضي ، : "أشعر بسعادة بالغة لعلاجي من السرطان والتغلب على المرض. إنها أخبار سارة للغاية للجميع".

 

وأوضح ، في نفس المقطع المصور ، : "ما زلت أشعر بالإجهاد لأن آثار العلاج الكيميائي لم تترك جسدي. يتطلب هذا بعض الوقت ، ولكنني أتعافى بشكل جيد" معربا عن شكره لكل من سانده في محنته على مدار الشهور الماضية.

 

وكان اللاعب الشاب رضخ لجراحة في ديسمبر 2016 بعد إصابته بسرطان في الخصية اليمنى وابتعد عن الملاعب حتى شباط/فبراير 2017 ولكنه عانى من مضاعفات في يونيو الماضي بعد شهور قليلة من عودته للملاعب وعاد للابتعاد مجددا عن الملاعب.

المصدر : بوابة الشروق