أمير الشرقية للملك: توجيهاتكم في الحج محط إعجاب الجميع
أمير الشرقية للملك: توجيهاتكم في الحج محط إعجاب الجميع

رفع صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية برقية تهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، بمناسبة نجاح موسم الحج.

وعبر سموه باسمه وباسم أهالي المنطقة الشرقية عن أسمى آيات الشكر والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين على الجهود التي بذلها- أيده الله- والقيادة الحكيمة التي كانت بعد فضل الله سبباً لنجاح حدد حج هذا العام.

وجاء في برقية سموه: «وإني يا سيدي أرفع لمقامكم الكريم هذه البرقية لأشيد بالجهود التي تبذلها أجهزة الدولة المعنية لحجاج بيت الله الحرام، وفق توجيهاتكم- أيدكم الله-، والتي كانت محط أنظار الجميع وإعجابهم، مما مكن حجاج بيت الله الحرام من أداء نسكهم بطمأنينة وراحة ولله الحمد، وهو ما يشهده الحجاج ولله الحمد في كل عام من تطور وتحسن في الخدمات المقدمة لهم»، مختتما سموه برقيته بالدعاء لخادم الحرمين الشريفين بالإعانة والتوفيق في خدمة الحرمين الشريفين والإسلام والمسلمين، وأن يجزيه الله خير الجزاء على ما قدم ويقدم لخدمة بيت الله الحرام وقاصديه.

الأمير سعود بن نايف

كما بعث سموه برقية لسمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، إرسال فيها سموه تهانيه وتبريكاته وأهالي المنطقة الشرقية بعد نجاح موسم حج هذا العام، الذي تحقق بفضل الله ثم بفضل التوجيهات السديدة والقيادة الحكيمة من خادم الحرمين الشريفين- حفظه الله-، وجهود سمو ولي العهد، والعاملين في لجان الحج، وفي الميدان من مدنيين وعسكريين ومتطوعين من أبناء هذا الوطن. وجاء في برقية سموه: «يسعدني أن أعبر لسموكم عن اعتزازنا بما شاهدناه ولمسناه من تطور في مستوى الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن في مختلف المواقع، الأمر الذي لاقى استحسان حجاج بيت الله من مختلف بلدان العالم، ولله الحمد والمنة»، سائلا سموه الله أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين، وأن يطيل في عمره، ويوفقه لكل ما فيه خير للإسلام والمسلمين، وأن يعين سمو ولي العهد ويسدد على طريق الخير خطاه.

كما بعث سموه برقية تهنئة لوزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز هنأه فيها على نجاح حدد موسم الحج بفضل الله ثم بفضل التوجيهات الكريمة والقيادة الحكيمة من لدن خادم الحرمين الشريفين- أيده الله-. وعبر سموه في برقيته عن سروره بما شاهده من حدد دقيقة، وجهود عظيمة في خدمة ضيوف الرحمن، وتسهيل أداء نسكهم، وتطوير العمليات في مختلف المنافذ والمشاعر، واستخدام أجدد التقنيات، وتسخير كافة الإمكانيات، في سبيل خدمة ضيوف الرحمن، وتحقيق رضاهم، مؤكداً سموه أن هذا تكليفٌ وفق الله سمو وزير الداخلية للقيام به، فالحمد لله على توفيقه. متمنياً سموه أن يجعل هذه الجهود في موازين أعمال سمو وزير الداخلية وأن يسدد على طريق الحق خطاه.

المصدر : صحيفة اليوم