"الجهني": نشاط منخفض جوي تسبب موجة غبارية وهذه هي المناطق المتأثرة
"الجهني": نشاط منخفض جوي تسبب موجة غبارية وهذه هي المناطق المتأثرة

صرح الخبير الجوي والباحث في الظواهر المناخية عضو لجنة تسمية الحالات المناخية المميزة "زياد الجهني"، إنه من المحتمل -بعد مشيئة الله- أن تبدأ حالة عدم هدوء جوي خلال ساعات ظهر الغد مصحوبة بنشاط كبير للرياح السطحية وموجة غبارية على أجزاء كبيرة من المملكة، تكون أكثر كثافة على شمال غرب وشمالها يوم الجمعة ثم تنتقل نحو الوسطى والشرقية وأجزاء من غرب المملكة يوم السبت بمشيئة الله .

وأعلن "الجهني": "تشير آخر التحديثات المناخية إلى تدنّي مدى الرؤية الأفقيّة لأقل من 500 متر على مناطق عديدة من خلال الـ48 ساعة القادمة".

وأوضح أن سبب تلك الموجة الغبارية هو "نشاط منخفض جوي حراري فوق أجزاء كبيرة من غرب الوسطى والشمالية، مرورًا بالغربية، يندفع باتجاه منخفض سطحي جالب للرياح بسرعة تصل 70 كم/ ساعة مثيرة للأتربة والغبار، خصوصًا في المناطق المفتوحة والطرق السريعة".

وأشار "الجهني" إلى أن تلك هي أهم التحذيرات التي تختص بالحالة الجوية؛ حيث ألمح إلى خطر تدني مدى الرؤية الأفقية بسبب الغبار والأتربة المثارة، ونبّه إلى أخذ الحيطة والحذر الشديدين عند القيادة، وبخاصة في المناطق الصحراوية والطرق المفتوحة وتأجيل السفر نهار يوم الجمعة والسبت في المناطق المتأثرة بشدة الرياح وموجة الغبار، ولفت إلى الانتباه على مرضى الجهاز التنفسي والربو، خصوصًا كبار السن والأطفال.

وذكر أنه من المحتمل أن تشتد الرياح بشكل واضح على شرق منطقة الرياض وغرب المدينة، بينما تكون قوة الرياح وشدتها أكبر على منطقة تبوك والحدود الشمالية والجوف ومنطقة حائل والقصيم والرياض خصوصًا غربها وكذلك القصيم والشرقية وامتدادًا لشمال شرق المملكة، تبدأ اليوم الجمعة وتستمر شدة الرياح حتى المـســاء ثم تعاود نهار السبت، خصوصًا ساعات الظهر وقبيل العصر، برياح غربية جافة.

وأوضـح "الجهني" أنه "من المحتمل أن تسجّل سرعة هبات الرياح "wind gust" ما اوضح 73-86 كم/ ساعة، حسب تسجيل المرصد الأوروبي ECMWF ، ونقصد بمصطلح "هبات الرياح" الهبات القوية السريعة التي تبلغ سرعتها 30 كم/ساعة فما أعلى، وتستمر لعدة ثوانٍ بشكل متجدد، وتختلف عن مصطلح سرعة الرياح "Wind" المستخدم في نشرات الطقس المتنوعة؛ لذلك ما يهمنا أكثر هو هبات الرياح "Wind gust"؛ لأثرها الواضح والكبير ميدانيًا، والله أعلم .

المصدر : سبق