470 مسجدا في عسير تحتفظ بطرازها المعماري القديم
470 مسجدا في عسير تحتفظ بطرازها المعماري القديم

يحتفظ 470 مسجدا تاريخيا في محافظات منطقة عسير بطرازها المعماري القديم، منها 100 مسجد ما زالت تقام فيها الصلوات حتى الآن، بحسب الإحصاءات الرسمية لـ«البرنامج الوطني للعناية بالمساجد التاريخية» الذي أطلق بالشراكة اوضح الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ووزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد.

وبرز من هذه المساجد مسجد «سدوان» في مركز بللسمر شمال عسير الذي يشير تقرير للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني إلى أنه بني على يد الصحابي الجليل معاذ بن جبل في السنة التاسعة للهجرة النبوية الشريفة وهو في طريقه إلى اليمن، وهو مبني من الحجر، وما زالت تقام به الصلوات الخمس.

وأوضح مدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة عسير د. حجر العماري أنه ضمن الاتفاقية المبرمة اوضح هيئة السياحة والتراث الوطني ووزارة الشؤون الإسلامية للحفاظ على المساجد التاريخية بالمملكة وإعادة إعمارها واستمرار إقامة الصلوات، نظم فرع السياحة للتراث الوطني بمنطقة عسير مع فرع الشؤون الإسلامية بالمنطقة ورش عمل تظهر أهمية المساجد التاريخية ووضع طريقة تحضير واعتماد اللجان الفنية ولجان العلاقات العامة لتحقيق تلك الأهداف، وقد تم حصر حوالي 470 مسجدا تاريخيا في المنطقة.

ومن أهم المساجد التاريخية التي ما زالت تقام فيها الصلوات، وتم توثيقها ودراسة وضعها الحالي من قبل اللجان الفنية الخاصة بالمشروع «مسجد ريدة» بتهامة عسير.

وفي إحدى ضواحي مدينة أبها يقع مسجد آخر يسمى مسجد «المخض» غرب مدينة أبها، ولا تزال تقام فيه الصلوات حتى الآن. وفي موقع آخر من مركز بللسمر يجد الباحث مسجدا تاريخيا ما زالت تقام فيه الصلوات ويقع في قرية «المضفاة» التاريخية ويسمى مسجد «المضفاة». وبالاتجاه شرقا نجد مسجد قرية آل خلف بمحافظة سراة عبيدة.

وفي محافظة أحد رفيدة التي تبعد عن مدينة أبها حوالي 50 كيلو مترا، يوجد مسجد «الفرعين» ويبعد عن أبها بحوالي 85 كيلو مترا ولم تعتبر تقام الصلاة في هذا المسجد، وتضم محافظة النماص التابعة لمنطقة عسير مسجدا آخر من أهم المساجد التاريخية نظرا لوجود دليل على تاريخ بنائه وهو حجر به نقش آثاري عبارة عن وصية أو خطبة تحمل التاريخ 170 للهجرة. وهذا المسجد يسمى مسجد «صدر أيد»، ويقع بقرية «صدر أيد» التاريخية التابعة لمحافظة النماص، والمسجد تقام فيه الصلوات وحوله تجمع سكني، وفي المحافظة نفسها (النماص) يوجد مسجد آخر باسم «مسجد الغرة»، وما زالت تقام فيه الصلوات وحوله تجمع سكني، وفي مركز «بللحمر» يوجد «مسجد القن» بقرية «القن» التي تبعد عن الطريق العام (طريق أبها - الطائف) قرابة 1.4كم.

المصدر : صحيفة اليوم