لماذا احتفلت كيم كارداشيان بزوجها؟ ومن الشخص الذي تذكرته؟
لماذا احتفلت كيم كارداشيان بزوجها؟ ومن الشخص الذي تذكرته؟

استغلّت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان مناسبة عيد الأب للتعبير عن حبّها لزوجها المغني العالمي ومصمم الأزياء كانيه ويست، حيث عرضت صورته وهو يحتضن ابنتهما نورث ويست (4 أعوام) على السرير وعلّقت عليها قائلةً: “عيد أب سعيد .. شكراً لكونك والدٌ جيّد لأطفالنا”، وذلك بحسب ما نقله موقع “إنترتيمنت تونايت”.

كما عرضت كيم  صورةٍ أخرى، ظهر زوجها كانيه وهو يبتسم في وجه طفله سانت ويست (عاماً واحداً)، بينما كانا على متن طائرة خاصّة. وتمنّت له عيد أب سعيد مرّةً أخرى.

وبهذه المناسبة، لم تنسَ كيم الشّخص الأقرب إلى قلبها والّذي خُصّص له هذا اليوم بالتحديد، ألا وهو والدها “روبيرت كارداشيان” الذي وافته المنيّة في عام 2003 بعد صِراعٍ طويلٍ مع مرض سرطان المريء، حيث استذكرته كيم بصورة من طفولتها وهو يحتضنها وعبّرت عن اشتياقها له قائلة: “يا إلهي كم أنا محظوظة أنّك كنت والدي. وكما وعدتك أنني سأربّي أطفالي بناءً على كلّ شيءٍ تعلّمته منك، ها أنا قد التزمت بوعدي لك! شكراً لأنّك كنت الأفضل دائماً!”.

المصدر : فوشيا