نظام بيلا حديد الغذائي خلال أسبوع الموضة في نيويورك.. سيصدمك!
نظام بيلا حديد الغذائي خلال أسبوع الموضة في نيويورك.. سيصدمك!

بيلا حديد واحدة من أهم عارضات الأزياء  اللواتي يتم تتبع أخبارهن، وليس من الصعب معرفة السبب. فبيلا، ذات الـ 20 عاماً، لديها لياقة بدنية عالية وسمات بارزة، ويقال إنها تبدأ عملها في السادسة صباحاً وتنتهي في الحادية عشرة ليلاً كل يوم منذ بداية أسبوع الموضة في نيويورك.

وبسبب جدول أعمالها المزدحم يرغب الكثيرون بمعرفة التعقيدات الروتينية التي تواجهها خلال أيام أسبوع الموضة.

وفي يوم الاثنين وأثناء حدث عروض تاغ هيور، نجح موقع “إن ستايل” من تجاذب أطراف الحديث مع العارضة الحسناء حول كيفية تعاملها مع أسبوع الموضة في هذا العام. وعلى ما يبدو، فإن بيلا تواجه صعوبات واضحة هذا الموسم.

وتعليقا على الأمر، صرحت بيلا إنه من أكثر المواسم جنوناً، رغم تصرفها الهادئ وإلمامها بكل ما يدور حولها، فيما يؤكد كل من يقابلها بأنها شخصية محببة جداً.

وهذه بعض الأسئلة التي يتمنى الناس معرفة إجابتها حول تجربتها في أسبوع الموضة في نيويورك..

في أي وقت تستيقظ بيلا في الصباح للاستعداد للعروض؟

هذا يعتمد على اليوم، كما تقول بيلا، فهي تعين المنبه في “ساعة أبكر” حتى تتمكن من “الاستلقاء والتمتع بغفوات صغيرة” حيث أنها تدرك جيدا أنها لن ترى سريرها لوقت طويل قد يمتد إلى 17 ساعة عمل في كل أيام الأسبوع.

وعن كيفية قدرتها على القيام بالتمارين الرياضية خلال أسبوع الموضة للحفاظ على لياقتها الواضحة؟

صرحت بيلا بأنها تحاول أن تذهب للنادي الرياضي لثلاث أو أربع مرات خلال الأسبوع. ولكن، خلال أسبوع الموضة، ليس سهلا أن تجد الفرصة في إجبار نفسها على حصة رياضية خلال العمل المرهق. وتضيف: “إنه نوع من الجنون لأني لا أحب ممارسة الرياضة”.

وأكدت بيلا: “في أسبوع الموضة، أتلهف على الرياضة بسبب كثرة الضغط والقلق. فأرغب بشدة أن أقوم بالتمارين الرياضية، ولكني حقاً لا أملك الوقت لذلك”.

وعن النظام الغذائي الذي تتبعه بيلا حديد خلال أسبوع الموضة؟

كانت الإجابة المفاجأة، “الكربوهيدرات”، والكثير منها. وقالت بيلا: “تعرفون، أنا سيئة جداً خلال أسبوع الموضة، فهناك دائماً الكثير من الطعام الجيد”. وتضيف : “هناك مثلا قطع البيتزا الصغيرة، الشطائر، أنواع مختلفة من الخبز والكرواسان.. وهذا ما أذهب إليه مباشرة. فبسبب الإجهاد ينخفض مستوى السكر في دمي كثيراً، وإذا لم أتناول الطعام فلا أستطيع أن أفكر وأتوتر كثيرا”.

المصدر : فوشيا