«الإسكان» تطرح وحدات فى «العاصمة الإدارية» للمصريين فى الخارج
«الإسكان» تطرح وحدات فى «العاصمة الإدارية» للمصريين فى الخارج

الوزارة تخصص مكتب للمغتربين بمراكز خدمة المدن الجديدة بالاتفاق مع «الهجرة»

ترتيب حكومى مع حجرة «التطوير العقارى» وشركة متخصصة ﻹقامة معرض عقارى فى أمريكا

 

قررت هيئة المجتمعات العمرانية من الطرح الأول للوحدات السكنية فى العاصمة الإدارية الجديدة للمصريين العاملين فى الخارج وتدرس الوزارة تسعير الوحدات بالدولار.

وتجهز شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية لطرح 17 ألف وحدة ضمن الحى السكنى بالعاصمة من إجمالى 25 ألف وحدة يجرى تنفيذها.

وتبلغ مساحة الحى السكنى فى العاصمة الإدارية 1000 فدان ويضم 25 ألف وحدة بمساحات تتراوح من 110 أمتار إلى 180 متراً مربعاً منها 23 ألف وحدة سكنية و600 فيلا و«تاون هاوس» و1400 وحدة تجارية.

وقالت مصادر حكومية لـ «»، إن شركة العاصمة الإدارية تدرس طرح 4 آلاف وحدة سكنية للمصريين العاملين فى الخارج على أن يتم تسعير المتر المربع وسداد قيمة الوحدة بالدولار.

أعلنت أن شركة العاصمة الإدارية بدأت إعداد دراسة لطرح الوحدات عقب تلقى مطالبات بتخصيص وحدات فى العاصمة من المصريين العاملين فى الخارج.

وتنفذ شركات المقاولون العرب ومجموعة طلعت مصطفى وبتروجيت للمقاولات وكونكورد والقابضة للتشييد وإدارة الأشغال العسكرية التابعة للقوات المسلحة ووادى النيل للمقاولات وحدات الحى السكنى فى العاصمة ومن المقرر تسليم الوحدات للفائزين بها منتصف 2018 على أن يتم استكمال تطبيق باقى وحدات الحى السكنى حتى نهاية العام القادم.

واتفق الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان مع السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، على حزمة من الخدمات الجديدة للمصريين بالخارج، منها تخصيص مكتب بمراكز خدمة المواطنين بالمدن الجديدة، لإنهاء خدمات المصريين بالخارج، خاصة حاجزى مشروع «بيت الوطن» وتخصيص نسبة من الوحدات بالحى السكنى الأول بالعاصمة الإدارية الجديدة للمصريين بالخارج.

وصرح مدبولى إنه تم تكليف مسئولى هيئة المجتمعات العمرانية بتخصيص المكتب الخاص بخدمات المصريين بالخارج، على أن يقوم بافتتاحه مع وزيرة الهجرة قريباً، وسيتم مراعاة توفير وحدات أيضاً بالعاصمة الإدارية الجديدة، ضمن الوحدات التى سيتم طرحها قريبا بالحى السكنى الأول.

وقالت السفيرة نبيلة مكرم إنه يتم التنسيق أيضاً مع وزارة الإسكان، وإحدى الشركات المتخصصة فى تنظيم المعارض والمؤتمرات، لتنظيم معرض عقارى بالولايات المتحدة الأمريكية، خلال شهر أكتوبر القادم، يتم من خلاله عرض المشروعات الكبرى التى تنفذها الدولة حالياً، سواء فى العاصمة الإدارية الجديدة، أو العلمين الجديدة، أو غيرها من المدن الجديدة، كما ستتولى شركات التطوير العقارى المشاركة فى المعرض تسويق مشروعاتها القائمة.

أعلنت: «يتم التنسيق مع حجرة التطوير العقارى بهدف مشاركة الشركات الكبرى فى المعرض، نظراً لأن الجالية المصرية بالولايات المتحدة الأمريكية كبيرة، ولديهم رغبة فى تملك العقارات بمصر، أو الاستثمار”.

المصدر : البورصة