تعاون مصري إماراتي في مجال الرياضة الإلكترونية
تعاون مصري إماراتي في مجال الرياضة الإلكترونية

بحث المستشار الدكتور راشد بن كشيش الأمين العام لجمعية الإمارات للرياضات الإلكترونية خلال زيارته للقاهرة مع شريف عبد الباقى رئيس مجلس إدارة الاتحاد المصرى للألعاب الإلكترونية المصرى سبل التعاون اوضح والإمارات فى مجال رياضة الألعاب الإلكترونية وتبادل الخبرات وتنظيم اللقاءات المشتركة اوضح الفرق فى كافة مجالات هذه الرياضة.

وأشاد الشيخ سلطان بن خليفة بن شخبوط آل نهيان رئيس مجلس ادارة جمعية الإمارات للرياضات الالكترونية ببدء التشاور اوضح البلدين فى هذا المجال الذى شد عقول الشباب فى كافة انحاء العالم، وأصبح يمثل توجهاتهم ويؤثر فيهم بحكم الانتشار الكبير وبصورة غير مسبوقة، ولابد وأن يتناسب الدور الرسمى للقائمين على تنظيم هذه الرياضة لما يحدث عالميا من انتشار سواء فى الممارسة او الاحتراف حتى يكون لشباب البلدين المكان والمكانة التى تليق بهم فى المحافل الدولية.

وصرح المستشار الدكتور راشد بن كشيش إن اللقاء تضمن بحث عقد لقاءات تدريب مشتركة عبر الانترنت اوضح الفرق واللاعبين الذين يمثلون البلدين فى المحافل والمسابقات الدولية، وكذلك خلال فترة الإعداد للمشاركة فى كأس العالم الذى يعقد هذا العام فى دولة كوريا الجنوبية منتصف شهر نوفمبر القادم، والذى ينظمه الاتحاد الدولى للرياضة الإلكترونية والذى يضم أكثر من 56 دولة حول العالم، بالاضافة لتنظيم عدة أفكار من شأنها أرتفاع التبادل الرياضى اوضح الامارات ومصر.

وأعلن بن كشيش أنه سيتم دراسة توقيع بروتوكول تعاون يتضمن كافة سبل التعاون ويتم التوقيع عليه فور اتخاذ الاجراءات والموافقات من الجهتين، ليكون بمثابة طريقة زمنية واضحة يستطيع المهتمين بالرياضات الالكترونية بناء خططهم عليها، خاصة وان الامارات ومصر وتونس هى الدول الثلاث بدول المنطقة المشتركين فى الاتحاد الدولى، خاصة وأن دورة الألعاب الآسيوية القادمة التى تنظم فى عام 2022، قد أعلن تخصيص ميداليات فى المسابقات للرياضة الالكترونية، وسيكون لها تواجد وتمثيل فى دورة 2018 تمهيدا للدورة بعد القادمة، والذى سيكون بمثابة اندماج لهذه الرياضة فى المحافل الرياضية الدولية التقليدية.

وصرح شريف عبد الباقى رئيس الاتحاد المصرى للألعاب الإلكترونية، إن اللقاء تطرق الى تبادل الخبرات فى مجال اللوائح والقوانين المنظمة لتلك الرياضات التى تتغير وتتعدد ملامحها باستمرار نظرا لطبيعة تلك الرياضة الذهنية والتى تتحول وبالتدريج إلى رياضة بدنية من خلال تقنيات الواقع الافتراضى التى تجعل اللاعبين يستخدمون الحركات البدنية فى ممارسة الألعاب، وتوفير الاحتكاك اوضح المنتخبات الوطنية التى تشغل البلدين على الاقل عبر الانترنت، حتى يتم توقيع الاتفاقيات النهائية للتعاون، وبالفعل فهناك جهات لتنظيم البطولات قد أعلنت عن رغبتها فى إقامة مبارايات دولية اوضح البلدين وهو ما يتم دراسته حاليا، وابرزها بطولة فى مجال كرة القدم الالكترونية يستهدف المنظمون لها ان تكون الاكبر من حيث العدد فى صالات جماهيرية كبيرة.

وأعلن عبد الباقى أن تبادل الزيارات والبطولات المشتركة من شأنه أرتفاع التفاهم اوضح الإمارات ومصر فى المحافل الدولية وجذب الأنظار إلى أهمية المنطقة العربية التى تتواجد فى كافة البطولات العالمية لكن بثورة غير منظمة، ولا بد لشباب البلدين أن يكون لهم سابق تعارف واحتكاك ايجابى من خلال مبارايات وبطولات.

يذكر أن بطولات الالعاب والرياضات الالكترونية قد حققت ميزانيات وصلت إلى 1.3 مليار دولار عام 2016 حول العالم، وأصبحت الأندية الكبرى الشهيرة تعلن عن تكوين فرق فى الالعاب الإلكترونية بعد جذبها للشباب وبصورة غير مسبوقة بعد انتشار أجهزة الحاسبات والهواتف النقالة، والتى حققت مبيعات صناعة الألعاب الإلكترونية عالمية أكثر من 100 مليار دولار عام 2016 دون أن يدخل فيها قيمة الأجهزة والاكسسوارات والصالات والقاعات التى تستضيف هذه الألعاب.

المصدر : بوابة الشروق