دراسة طبية.. علاقة غريبة بين النوبات القلبية ومشاكل "الانتصاب" عند الرجال
دراسة طبية.. علاقة غريبة بين النوبات القلبية ومشاكل "الانتصاب" عند الرجال

نوهت مجلة " Circulation" نقلا عن علماء، أن مشاكل الانتصاب لدى الرجال تزيد بمعدل ضعفين من احتمال الإصابة بنوبة قلبية وفشل القلب والسكتة الدماغية، أو غيرها من المشاكل في القلب والأوعية الدموية.

 

وصرح مايكل بلاها من جامعة جونز هوبكنز في الولايات المتحدة الأمريكية "وفقا لما لاحظناه، أن مشاكل الانتصاب في حد ذاتها تشير إلى أن الرجل لديه مشكلة في القلب والأوعية الدموية. يجب على الأطباء النظر في هذه العلاقة، واتباع نهج أكثر صرامة في مكافحة أمراض القلب والأوعية الدموية".

 

في السنوات الأخيرة، انتشر على وسائل إعلام كثيرة ادعاءات بأن أرتفاع الضغط على القلب والأوعية الدموية خلال العلاقة الجنسية، يمكن أن يؤدي إلى موت الذين يعانون من أمراض القلب وغيرها من المشاكل مع الدورة الدموية.

وقام مايكل بدراسة نحو 2000 شخص من كبار السن الذين تتراوح أعمارهم اوضح 60-74 سنة على مدى السنوات الأربع الماضية.

 

وخلال هذا الوقت، صادف مايكل وزملاؤه، أن الرجال أصيبوا بـ115 نوبة قلبية، بالإضافة إلى الكثير من السكتات الدماغية ومشاكل أخرى خطيرة في القلب، وبعضها انتهت بالموت وغيرها أدت إلى عواقب وخيمة على الصحة.

 

وبمقارنة هذه الإحصائيات مع ما قام المشاركين بالتجربة بإخباره للعلماء عن مشاكلهم الجنسية، اكتشف العلماء ظاهرة غريبة، حيث وجدوا أن من يعاني من مشاكل الانتصاب كانو معرضين ليصابوا بمشاكل في القلب بمرتين أو ثلاثة مرات أكثر ممن لا يعاني من هذه المشاكل.

 

وخلص مايكل إلى أنه "ومن المثير للدهشة أن معظم الرجال يتجنبون مراجعة الطبيب عندما يدركون إصابتهم بمشاكل في القلب، ولكن يسرعون عندما تبدأ أعراض مشاكل في الانتصاب".

 

المصدر : الحكاية