نساء تغلبن على الأرق.. تعرفي على أسرارهن واحصلي على نوم هادىء بلا قلق
نساء تغلبن على الأرق.. تعرفي على أسرارهن واحصلي على نوم هادىء بلا قلق
نساء تغلبن على الأرق.. تعرفي على أسرارهن واحصلي على نوم هادىء بلا قلق

رحاب درويش

يُعتبر الاستـيـلاء علـى ليلة من النوم الهادىء حلما بعيد المنال لدى كثيرات، ممن يفشلن في العثور على فرصة نوم مريح دون قلق أو أرق.

هنا أسرار خاصة من عالم النساء اللاتي تغلبن على هذه المشكلة، وقضين على الأرق والقلق، وحظين بالقدرة على النوم المريح.

الأكل

النساء اللاتي أتقنّ فن الاستـيـلاء علـى نوم هادىء يعرفن ما يفعلن قبل الدخول إلى السرير، ومنه طعامهن في وجبة العشاء، حيث يتناولن، بدلا من قرص المنوم، حبة جزر وتونا، وهي الوجبة التي تساعدهن في الاستـيـلاء علـى نوم هانىء وهادىء.

الباب المفتوح

رغم أن بعض الحيل للنوم المريح قد تبدو غريبة بعض الشيء، إلا أن هذا الواقع يدعمه العلم أحيانا، حيث أثبتت دراسة جديدة أن أولئك الذين ينامون وباب غرفتهم مفتوح يحصلون على ساعات نوم أفضل من أولئك الذين يغلقون عليهم أبوابهم خلال النوم.

والسبب في ذلك أننا عندما نترك الباب مفتوحا نوفّر للغرفة تهوية أفضل، مما يعاون على النوم الأحسن، بالإضافة إلى أن درجة حرارة الغرفة تلعب أيضا دورا هاما في تحسين النوم.

الروتين

النساء اللاتي تغلبن على الأرق لا يغيّرن روتين نومهن أبدا، صحيح أن الأمر صعب يوميا، ولكنه مهم جدا، حيث يجب الالتزام بالروتين اليومي للنوم، واختيار التوقيت المحدد والمناسب للذهاب إلى الفراش كل ليلة، مما ينهي حالة الأرق بنسبة كبيرة.

الغرف المجهزة

يمكن أن يلعب تصميم وتخطيط غرفتكِ دورا كبيرا في كيفية النوم بشكل مريح، ومن هنا مثلا أهمية اعتماد مفارش سرير من القطن، تعمل على إبقاء جسدكِ هادئا طوال الليل، ومن ثم تحصلين على ساعات نوم هانئة وهادئة بلا قلق أو أرق.

المصدر : فوشيا