هذا سر أرتفاع وزنك شتاء وتراجعه صيفا
هذا سر أرتفاع وزنك شتاء وتراجعه صيفا

الأناضول -

قدمت دراسة كندية حديثة تفسيراً علمياً لزيادة #وزن الأشخاص في فصل الشتاء يتعلق بأشعة الشمس.

 

الدراسة أجراها باحثون في كلية الطب جامعة ألبيرت الكندية، ونشروا نتائجها في العدد الأخير من دورية (Scientific Reports ) العلمية الصادر الأربعاء.

 

وصرح الباحثون إن دراستهم كشفت أن الخلايا الدهنية، الموجودة تحت البشرة مباشرة، تتقلص عندما تواجة البشرة للضوء المنبعث من الشمس، وهو ما يحدث في فصل الصيف.

 

وأضافوا أن قلة التعرض لأشعة الشمس خلال الشتاء يؤدي إلى تخزين المزيد من الدهون، وهذا ما يفسر سر أرتفاع الوزن في الشتاء.

 

لكن في الوقت نفسه، خشي الباحثون من كثرة التعرض لأشعة #الشمس، لأن نتائج أبحاثهم ما زالت أولية.

 

وأضافوا أن أشعة الشمس لا تزال وسيلة غير آمنة وغير موصى بها لإنقاص الوزن، نظراً لأخطار التعرض الطويل لأشعة الشمس على الجلد، ما يزيد من خطر الإصابة بسرطانات الجلد.

 

وأوضح فريق البحث أن نتائج دراستهم تعتبر مقدمة تتيح فرصة للعلماء حول العالم، لإجراء المزيد من الأبحاث حول الآلية التي تحدث من خلالها هذه العملية.

 

والشمس هي المصدر الأول والآمن لفيتامين دي، إذ تمنح الجسم حاجته من الأشعة فوق البنفسجية اللازمة لإنتاج هذا الفيتامين.

 

لكن في الوقت نفسه تعتبر الشمس سلاحاً ذا حدين، فهي تساعد الجلد على بناء فيتامين دي المهم للعظام، لكنها تنطوي أيضاً على مخاطر عدة، تبدأ من الحروق وتنتهي بالإصابة بسرطان الجلد.

 

ويمكن الحد من هذه المخاطر بشكل كبير عبر تجنب التعرض المفرط لأشعة الشمس المباشرة، ولاسيما خلال فترات الذروة، وكذلك استخدام الكريمات الواقية من الشمس.

المصدر : التيار الوطني