"ديلي ميل" تكشف سبب انحياز "نيكول كيدمان" لدونالد ترامب
"ديلي ميل" تكشف سبب انحياز "نيكول كيدمان" لدونالد ترامب

تفاجأت الممثلة الأمريكية "نيكول كيدمان"، خلال مقابلة صحفية مع إذاعة بي بي سي البريطانية، للترويج عن فيلمها الجديد الذي يحمل عنوان "lion"، بالأسئلة التي وجهتها لها الإعلامية فكتوريا ديربيشاير التي جاءت بعيدة كل البعد عن فيلمها الجديد، حيثُ وجهت لها أسئلة خاصة بشأن الولايات المتحدة وعن الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب.

وفي أجابة غير متوقعة من الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، والمعنية بشئون قضايا المرأة، طالبت "كيدمان" الامريكيين بتدعيم ترامب بغض النظر عن ماضيه والجدل المُثار حوله وعن زيجاته النسائية المتعددة.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أثبتت "كيدمان" أنها لم تنحاز لطرف بعينه، وأن ما يهمها هو مستقبل بلادها، لافتة إلى أن الأمر يحتم علينا الآن أن ندعم ترامب ونقف بجانبه من أجل مستقبل أفضل للبلاد.

وأضافت :"بصرف النظر عمن في يده السلطة، سوف استمر في دعم قضايا المرأة، مثل صحة المرأة"، ثم انتقلت بحديثها إلى عملها كسفير الأمم المتحدة للنوايا الحسنة، والعمل التي قامت به مع الأمم المتحدة لصالح المساء وكذا جمع الأموال لمرضى سرطان المبيض والثدي.

المصدر : الوفد