عبده يحذر من "التدريس" و "البقاء البيتي" للأطفال خلال عطلة الشتاء
عبده يحذر من "التدريس" و "البقاء البيتي" للأطفال خلال عطلة الشتاء
قيم الموضوع

(0 أصوات)

صحيفة الندي - مؤمنة معالي 

حذر الأخصائي الأسري والتربوي الدكتور يزن عبده الآباء من الاستغلال الخاطئ لفترة العطلة الشتوية، والإبقاء على الأطفال في المنزل، وبين وسائل التكنولوجيا ومواقع التواصل، مشيراً إلى أن "البقاء البيتي للأطفال في العطلة خطير جداً"، وعلى الآباء أن يشركوا أبناءهم بنشاطات جسدية 3 مرات في الأسبوع على الأقل كإخراجهم للعب الكرة، أو اشراكهم في برامج رياضية بحسب ما يميلون إليه.


وحذر عبده خلال حديثه لـقناة "رؤيا" من استغلال العطلة الشتوية في تدريس الأطفال للمنهاج المدرسي، مشيراً إلى أن تنمية الجانب العقلي في العطلة الشتوية يجب أن يعتمد على الألعاب التعليمية وتثقيفهم في جانب خارج إطار الدراسة.

وشدد عبده على أهمية تفعيل العلاقات الاجتماعية في هذه الإجازة، سواء مع الأقارب أم الجيران أم الأصدقاء، وحتى مع أفراد الأسرة نفسها، وتعزيز الاجتماعية في شخصية الطفل، بالإضافة لعمل مخيمات شتوية داخل المنزل من خلال خلق "فوضى خلاقة تحت إشراف الأهل"، والاجتماع في غرفة الجلوس وعمل خيمة ومتابعة فيلم هادف، والنوم في غرفة الجلوس مع الأم والأب لخلق أجواء أسرية دافئة وسعيدة.

وأضاف عبده أن الألعاب التقليدية تضفي على التجمع الأسري أجواء جميلة يسعد بها الأطفال، كما يمكن للوالدين الاستعانة بالانترنت لصنع ألعاب منزلية جميلة للأطفال تطور قدرات الأطفال وتسعدهم، وتجنبهم قضاء أيامهم باللعب على الآيباد أو متابعة برامج التلفزيون. 

في العام 2017 هل تتوقع أن تتواصل حكومة هاني الملقي في الوزارة حتى نهاية العام؟

Designed by © Tira for IT.

المصدر : السبيل