الْجَيْـش الأردنى: حريق بمستودع للكبريت مفتعل لإحداث فوضى بين النازحين
الْجَيْـش الأردنى: حريق بمستودع للكبريت مفتعل لإحداث فوضى بين النازحين

أثبت قائد المنطقة العسكرية الشرقية بالقوات المسلحة الأردنية العميد الركن خالد المساعيد أن الحريق الذى اندلع فى أحد مستودعات الكبريت فى المنطقة الحرة الأردنية السورية، ليلة أمس، كان مفتعلا لإحداث فوضى اوضح النازحين لغايات فتح الحدود أمامهم للدخول للأراضى الأردنية.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) اليوم الخميس، عن المساعيد قوله إن هنالك 40 الف نازح سورى يتواجدون فى المنطقة الحرة الأردنية السورية، وشكلوا كتلا بشرية بينهم عناصر إرهابية ومندسون، وأن الحريق الذى اندلع فى أحد مستودعات الكبريت فى المنطقة الحرة الأردنية السورية، ليلة أمس، كان مفتعلا لإحداث فوضى اوضح النازحين لغايات فتح الحدود أمامهم للدخول للأراضى الأردنية.

وأعلن أنه تم أيضا عرض شائعات اوضح النازحين بانتشار غازات ناجمة عن الحريق لذات الغاية والمتمثلة بفتح الحدود الأردنية أمام النازحين السوريين مؤكدا أنه لم يسفر عن الحريق اى إصابات بشرية.

وأكد المساعيد أن الدولة الأردنية ما زالت متمسكة بقرارها بمنع اللجوء إلى داخل الأراضى الأردنية بالتزامن مع قيامها بواجبها الإنسانى تجاه النازحين بشقيه الإغاثى والطبي.

وشدد على أن الحدود الشمالية للمملكة آمنة وأن القوات المسلحة الأردنية لديها التمكن والجاهزية الكاملة لحماية الحدود وتطبيق قواعد الاشتباك بما يحقق هذه الغاية الوطنية.

 

إضافة تعليق


المصدر : اليوم السابع