النائب الأول يتلقى التهانئ بمناسبة عيد الأضحى المبارك
النائب الأول يتلقى التهانئ بمناسبة عيد الأضحى المبارك

تلقى العضو الأول لرئيس الجمهورية الفريق أول بكري حسن صالح، رئيس مجلس الوزراء القومي، التهانئ بمناسبة العيد من نائب ومساعدي رئيس الجمهورية، ومن كبار ضباط القوات المسلحة والشرطة والأمن، ومن قوى الأحزاب السياسية المتنوعة والفعاليات والمنظمات.

ونادت بعض قيادات القوى السياسية بِتَكْثيفِ الجهـود، تحقيقاً للسلام، مناشدين الحركات المسلحة الانضمام إلى الحوار الوطني.

ورحَّبت قوى سياسية بحملة جمع السلاح التي انطلقت، معتبرة الخطوة واحدة من مخرجات الحوار الوطني الذي سيساهم في تحقيق الأمن والسلام، خاصة في دارفور.

وشدَّدت حكومة الوفاق الوطني على تنفيذها لمخرجات الحوار، ومضيها بكامل المسؤولية، لإنزال المخرجات على أرض الواقع.

وصرح ممثل الوزراء، لدى تقديم الدستوريين وشاغلي المناصب العليا التهانئ للنائب الأول، بشارة جمعة أرو (الشروق)، إن السودان يشهد تحولاً كبيراً نحو واقع أفضل في ظل ظروف معقدة، تتطلب الوحدة والتماسك.

وأعلن أن الوثيقة الوطنية قادرة على تبديل وجه السودان. وأشار إلى أن حكومة الوفاق ستعمل جاهدة لإراحة المواطن في عيشه وأمنه واستقراره

علي الجانب الاخر، طالب وزير الدولة بالرعاية والضمان الاجتماعي إبراهيم آدم، حاملي السلاح بإيقاف الحرب والمشاركة في بناء السودان، باعتبار أن الحوار الوطني عالج القضايا كافة التي من أجلها رفعوا السلاح.

إلى ذلك، تلقى العضو الأول لرئيس الجمهورية الفريق أول بكري، رئيس مجلس الوزراء القومي، التهانئ بمناسبة عيد الأضحى المبارك من الدبلوماسيين والعاملين في الهيئات الدبلوماسية المعتمدين لدى بلدانهم في الخرطوم.

شبكة الشروق

المصدر : النيلين