خرج من منزله فوجد شجرة تحتضن سيارته.. وهذا هو السبب
خرج من منزله فوجد شجرة تحتضن سيارته.. وهذا هو السبب

عاد المهندس المصري، رحمي أشرف، الذي يعمل في مجال الاستثمار العقاري لمنزله في منطقة المنيل جنوب #القاهرة بعد انتهاء عمله، وفي صباح اليوم التالي عاد ليستقل سيارته فوجدها في حضن #شجرة #وقعت عليها.
ويروي رحمي الواقعة لـ”العربية.نت” ويقول إنه فوجئ بشجرة تحتضن #سيارته الواقفة أمام منزله، وعلى الفور ارتضى بقضاء الله وقدره ولم يشك ولو للحظة واحدة أن يكون وراء الأمر شيء غريب، فالشجرة يقترب عمرها من نحو 60 عاما، وربما يكون قد انتهى عمرها، مضيفا أنه بدأ في إجراء اتصالات بالحي لإزالة الشجرة من فوق سيارته.

ويقول إن الجيران التفوا حوله وأبلغوه بما حدث، وهو أن إحدى شركات الاتصالات الكبرى في كان عمالها يقومون بأعمال حفر حول الشجرة لتركيب كابلات ضخمة، وخلال أعمال الحفر وقعت الشجرة على السيارة، وعلى الفور توقفوا عن #أعمال_الحفر وفروا هاربين.
وأعلن أنه توجه لقسم #شرطة #مصر القديمة، وحرر محضرا حمل رقم 9723 متهما فيه الشركة بالتسبب في إتلاف سيارته، مستعينا بشهادات شهود العيان من الجيران وأصحاب المحال المتواجدة بمحل الواقعة، مشيرا إلى أن النيابة العامة طلبت تحريات المباحث، وأكدت التحريات صحة الواقعة.
وصرح رحمي إنه قام برفع دعوى تعويض من الشركة، مطالبا إياها بإصلاح سيارته التي تعرضت لأضرار جسيمة، مؤكدا أن سكان الحي قاموا برفع الشجرة لكنه ترك سيارته كما هي، ولن يقوم بإصلاحها حتى يحصل على التعويض الملائم لها.

تعليقات

المصدر : النيلين