السُّعُــودِيَـةَ تبدأ الْيَوْمُ تحصيل رسوم المرافقين
السُّعُــودِيَـةَ تبدأ الْيَوْمُ تحصيل رسوم المرافقين

تبدأ المملكة العربية ، اليوم السبت، تطبيق ضريبة جديدة تطال مرافقي الوافدين الأجانب، عقب إقرارها من قبل مجلس الوزراء السعودي في إطار برنامج التوازن المالي.

وسبق أن أثبت وزير المالية، محمد الجدعان، على أن توقيت تطبيق الرسوم الجديدة سيكون في الأول من يوليو/تموز 2017، ولن يتغير.

وكانت وثيقة برنامج تحقيق التوازن المالي، الصادرة عن الحكومة السعودية أثبتت على فرض مقابل مالي على الوافدين والمرافقين تدريجيًا.

وتبلغ قيمة الرسوم 100 ريال كرسم شهري على كل مرافق، ليكون المجموع سنويًا 1200 ريال، تستوفيها السلطات السعودية لدى تجديد بطاقة المقيم.

ومن المقرر أن يتضاعف المبلغ بعد عام، حتى يصل في يوليو/تموز 2020 إلى 400 ريال في الشهر وبواقع 4800 ريال في العام.

وتشمل الرسوم الجديدة، التابعين؛ وهم الزوجة والبنات والأبناء الذكور دون سن 18 سنة، وتشمل كذلك المرافقين؛ وهم الأبناء الذكور فوق سن 18 سنة والزوجة الثانية والثالثة والرابعة والأب والأم وأب الزوجة وأم الزوجة والعمالة المنزلية والسائقين وكل من على الكفالة بشكل مباشر.

ويهدف قرار السلطات السعودية بفرض رسوم وضرائب غير مسبوقة على الوافدين وذويهم، إلى توفير مبلغ مليار ريال سعودي، بنهاية العام الحالي.

وعلى مدى العقود الماضية قاومت المملكة، التي يعيش فيها نحو 12 مليون وافد، وتُعد أكبر مصدر للنفط الخام في العالم، ضغوط صندوق النقد الدولي لفرض ضرائب بهدف تنويع دخلها الوطني، لكن يبدو أنها بدأت الآن تتراجع عن موقفها.

المصدر : المشهد اليمني