«مستقبلنا» يرشد طلبة الثانوية للتخصصات بالواقع الافتراضي
«مستقبلنا» يرشد طلبة الثانوية للتخصصات بالواقع الافتراضي

كشفت هيئة تنظيم الاتصالات عن تطويرها لمنظومة إرشاد أكاديمي ذكية لطلبة الثانوية العامة «مستقبلنا»، تعمل على اختبار قدراتهم واحتياجاتهم، لعدد من التخصصات الدراسية الأكاديمية، عبر تقنيات الواقع الافتراضي المعزز (ثلاثي الأبعاد).

وصرح مدير مركز الابتكار الحكومي (كودي) في الهيئة، ناصر الرايحي، لـ«الإمارات اليوم»، إن آلية عمل منظومة «مستقبلنا»، التي طورها فريق المركز، تعتمد على طرح مجموعة من الاختبارات المبسطة على طالب الثانوية العامة، منها قدرته على الرسم الهندسي، والإجابة عن بعض التساؤلات، عبر تقنيات الواقع الافتراضي المعزّز، موضحاً أن المنظومة توفر حالياً اختبارات قدرات لتخصصي الهندسة المعمارية، وهندسة الفضاء فحسب، ويعمل فريق المركز على أرتفاع عدد التخصصات الأكاديمية التي تشملها المنظومة، لتتحول مستقبلاً إلى مرشد أكاديمي متكامل للتخصصات كافة أمام طلبة الثانوية العامة.

وأشار إلى أن دور المنظومة لا يقتصر فقط على اختبار قدرات الطالب، إنما يحمل تخصيص نقاط الضعف والقوة لديه، في موهبته ومعلوماته العامة عن التخصص الأكاديمي الذي يرغب فيه، كما تحدد له طبيعة المعلومات والدورات التي يحتاج إليها حتى يكون مؤهلاً لدخول هذا المسار الدراسي الأكاديمي، ويحقق نجاحاً فيه.

ولفت إلى أن المنظومة اعتمدت في إعدادها على دراسة وتعاون مع الجهات الحكومية المسؤولة عن قطاع التوظيف والتوطين في الدولة، لبيان أهم المسارات الدراسية والتخصصات التي تحتاج إليها سوق العمل، وكمرحلة أولى تم تخصيص أهم المسارات التي يحتاج إليها القطاع الهندسي، وتشمل: تخصصات الهندسة المعمارية، هندسة الفضاء، والاتصالات، والبرمجيات، وتم تفعيل تخصصي الهندسية المعمارية والفضاء حالياً.

وتابع أن النظام التقني للمنظومة يعتمد على تكنولوجيا الأبعاد الثلاثية والواقع المعزز، إذ يستخدم خريج الثانوية العامة نظارات الأبعاد الثلاثية (في آر)، ويدخل إلى البرنامج الذي يوضح له في البداية التخصصات التي تحتاجها سوق العمل في القطاع الهندسي، ليحدد بعدها أحد المسارات الأربعة، وبناء عليه يطلب منه حل مجموعة من الاختبارات العملية، حسب كل مسار، وبعدها يوضح البرنامج مستوى مهاراته المتوافقة مع المسار، وما ينقصه لدراسة هذا التخصص، أو ينصحه بتخصص آخر.

وأكد الرايحي، أن استخدام المنظومة التابعة للأكاديمية الافتراضية للهيئة، مجاني للطلبة كافة، وتمكن الاستفادة منها عن بُعد، إذ يمكن لأي خريج أو طالب أن يوصل نظارة (في آر) بجهاز الكمبيوتر الخاص به في أي مكان، ويدخل إلى موقع أو تطبيق الأكاديمية الافتراضية ويستخدم المنظومة.

 

المصدر : الإمارات اليوم