العثور على صخرة في المريخ تشبه رأس تمثال فرعوني
العثور على صخرة في المريخ تشبه رأس تمثال فرعوني

منذ حطت في أغسطس 2012 على سطح المريخ، وعربة “كيوريوسيتي” التي أطلقتها NASA الفضائية الأميركية للبحث عن آثار للحياة فيه، تلتقط صورا لصخور هناك يثير بعضها الفضول للتشابه بينها و اوضح أشكال على الأرض من صنع الإنسان، وأحدثها صخرة على أديم الكوكب الأحمر، كأنها رأس تمثال فرعوني لامرأة محاربة، أو قد يراه البعض شبيها أيضا برأس “أبو الهول” الشهير.

ويذكر محلل الصورة ومكتشف “الرأس الفرعوني” فيها، وهو الإعلامي البريطاني Joe White الممتهن “اصطياد” ما يلفت النظر في ما تلتقطه المركبات والعربات في الفضاء، أن ما نراه يعتبر” دليلاً دامغاً على حياة عاقلة عرفها المريخ في ماضيه البعيد” طبقا لما إرسال عنه موقع Science Alert العلمي، شارحا أن العربة عثرت على “التمثال الرأسي” حين كانت تتجول داخل فوهة هبطت فيها، هي Gale البالغ قطرها أكثر من 155 كيلومترا، فقامت بتصويرها، وأن حجم الصخرة صغير، بالكاد سنتيميترات قليلة.كما ظهرت أيضا أشكال “حياتية” عثر عليها في صور سابقة التقطتها مركبات جوالة في المريخ، تدعم فرضية وجود “حضارة” ربما عرفها الكوكب قبل ملايين السنين.

والمريخ كوكب غني بصخور متنوعة الأشكال الشبيهة بما على الأرض من حيوانات ومصنوعات، ففي صور التقطتها المركبات ظهرت في إحدى المرات صخرة شبيهة بملعقة، وأخرى شبيهة بجرذ كامل الملامح والأوصاف.

صحيفة البيان

المصدر : النيلين