سفير أمريكي: هزمنا في سوريا !
سفير أمريكي: هزمنا في سوريا !

أقر السفير الأميركي لدى الكويت لورانس سيلفرمان بفشل مشروع بلاده في سورية وأقر بأن الرئيس بشار الأسد باق في منصبه وأن التغيير السياسي يجب أن يكون بأيدي السوريين أنفسهم.

يأتي ذلك على أعتاب الانتصار المدوي في الغوطة الشرقية الذي قلب الموازين والحسابات، وراحت تسمع أصداء الانتصارات بالصوت الأميركي من الخليج بعد أن سمعت بالصوت السعودي من واشنطن.

واعتبر سيلفرمان، في تصريحات صحفية أمس، وفق موقع «اليوم السابع» الإلكتروني المصري، أن الرئيس السوري بشار الأسد باق في منصبه في الوقـت الراهن، إلا أنه يجب أن يكون هناك تبديل سياسي في سورية بأيدي السوريين أنفسهم. وأعلن سيلفرمان: إن الولايات المتحدة تعتزم كثيراً على تعاون روسيا في هذا الصدد، للضغط على النظـام السـوري من أجل البدء في عملية التغيير السياسي.

المصدر : التيار الوطني