مساعد وزير الداخلية لقطاع أمن القاهرة: غلق محيط الكنائس وإعلان الطوارئ وإلغاء راحات الضباط.. صور
مساعد وزير الداخلية لقطاع أمن القاهرة: غلق محيط الكنائس وإعلان الطوارئ وإلغاء راحات الضباط.. صور

كتب محمد صبري

صدي البلد
استعرض قيادات مديرية أمن القاهرة الاستعدادات والخطة النهائية لتأمين احتفالات الإخوة الأقباط بعيدهم الأحد القادم، حيث استهدفت إحباط أي أعمال من شأنها تعكير صفو الاحتفالات، كما تم وضع طريقة لتأمين الأقباط خلال توافدهم على الكنائس والأماكن الترفيهية فضلًا عن توفير الحماية اللازمة لهم، حيث عززت قوات الشرطة بالقاهرة من تواجدها بمحيط ٢٦٢ كنيسة واتخذت كافة الإجراءات الأمنية المطلوبة فضلًا عن قيام خبراء المفرقعات بتمشيطها بالكامل رفع درجة الاستعداد القصوى وإلغاء راحات الضباط حتي الانتهاء من الأعياد.

وصرح اللواء خالد عبد العال مساعد وزير الداخلية لقطاع أمن القاهرة إنه تم تأمين الكنائس ودور العبادة على أعلى مستوى، وتفعيل دور الشرطة النسائية لتفتيش حقائب وأمتعة السيدات مع التأكيد علي تشغيل كافة البوابات الإلكترونية، والتصدي بمنتهى الحسم والحزم لأي أفعال خارجة على القانون.

وكشف مدير الأمن عن الدفع بقوات الانتشار السريع والدوريات المسلحة التي تجوب جميع شوارع وميادين القاهرة لمواجهة أي أعمال عنف قد تحدث ولبث الطمأنينة في نفوس المواطنين.

فيما أتمت إدارة المفرقعات بالقاهرة بقيادة اللواء علاء عبد الظاهر مدير الإدارة العامة للحماية المدنية استعداداتها لعيد الإخوة الأقباط حيث قامت بتمشيط محيط كافة الكنائس علي مدار الساعة وتم وضع خبير مفرقعات لمواجهة أي أحداث طارئة أو العثور على أي أجسام غريبة بالقرب منها.

كما وضعت الإدارة العامة لمرور القاهرة برئاسة اللواء علاء الدين متولي مدير المرور طريقة مرورية بالتنسيق مع محافظة القاهرة والأحياء حيث قام رجال المرور برفع السيارات المتروكة بمحيط الكنائس بالإضافة إلى توزيع سدادات المرور على جميع الكنائس لعمل حرم آمن لكل دور عبادة.

 

 

المصدر : الموجز