السفير الفلسطيني الأسبق: اعتراف «الرئيس الأمريكي» بالقدس عاصمة لإسرائيل مخالف للشرعية الدولية
السفير الفلسطيني الأسبق: اعتراف «الرئيس الأمريكي» بالقدس عاصمة لإسرائيل مخالف للشرعية الدولية
استنكر سفير فلسطين الأسبق بالقاهرة، السفير بركات الفرا، اعتراف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بأن القدس عاصمة لإسرائيل، قائلًا إن هذا القرار مخالف للقانون الدولي والقرارات الشرعية الدولية الصادرة عن مجلس الأمن والأمم المتحدة.

وأعلن «الفرا»، خلال مكالمة هاتفية ببرنامج «كلام تاني»، المذاع عبر قـنـاة «دريم»، مع الإعلامية رشا نبيل، مساء الأربعاء، أنه لابد من اللجوء إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة، داعيًا الدول العربية والإسلامية إلى شن إقامة مظاهرات سلمية أمام السفارات الأمريكية؛ للتنديد بهذا القرار.

ووصف هذا القرار بأنه ظالم وجائر، متابعًا أن القدس عربية وستظل كذلك، وعلى الشعب الفلسطيني وأيضًا الدول العربية، للتوحد من أجل المواجهة لهذا القرار، وأمريكا الآن لم تعتبر تصلح راعيًا لعملية السلام.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أعلن، مساء اليوم الأربعاء، اعترافه رسميًا بالقدس عاصمة لإسرائيل، في بيان رسمي.

المصدر : بوابة الشروق