سفير أوروبى: على الإمـارات اتخاذ خطوات لمعالجة مخاوف بشأن شفافية الضَّـرَائِب
سفير أوروبى: على الإمـارات اتخاذ خطوات لمعالجة مخاوف بشأن شفافية الضَّـرَائِب

صرح سفير الاتحاد الأوروبى لدى دولة الإمارات العربية اليوم الأربعاء، إن دولة الإمارات سيتعين عليها أن تتخذ المزيد من الخطوات لمعالجة مخاوف الاتحاد بشأن شفافية الضرائب حتى تنتشل نفسها من قائمة سوداء بالملاذات الضريبية.

وأعلن باتريسيو فوندى قائلا فى رسالة بالبريد الإلكترونى إلى رويترز: "الاتحاد الأوروبى كان على اتصال على مدار الأشهر الماضية مع السلطات الإماراتية وقدمت دولة الإمارات العربية عددا معينا من التعهدات".

لكنه صرح إن الإمارات لا تطبق الحد الأدنى لمعايير القواعد الضريبية (بى إى بى إس) ولم تتعهد بمعالجة هذه المسائل بحلول الحادى والثلاثين من ديسمبر.

وتشير (بى إى بى إس) إلى اتفاق وقعه بعض أعضاء منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية للتغلب على استراتيجيات التهرب من الضرائب التى تسمح للشركات المتعددة الجنسية بتحويل الأرباح بشكل مصطنع إلى مواقع تنخفض أو لا توجد فيها الضرائب.

وتبنى وزراء مالية الاتحاد الأوروبى يوم الثلاثاء قائمة سوداء تضم 17 دولة يعتبرها الاتحاد ملاذات ضريبية، من بينها الإمارات العربية والبحرين، فى خطوة غير مسبوقة للتصدى للتهرب الضريبى حول العالم.

والدول الواردة فى القائمة قد تتوقف مؤسسات الاتحاد الأوروبى عن استخدامها للعمليات المالية الدولية كما أن الصفقات التى تشملها قد تخضع لتدقيق أوثق. وصرح فوندى إن مسؤولين فى بروكسل ما زالوا يناقشون ماذا ستكون العواقب الكاملة لوجود دولة الإمارات فى القائمة.

وصرح فوندى إن السلطات فى دولة الإمارات ستتلقى رسالة من الاتحاد الأوروبى فى الأيام القادمة تتضمن تفاصيل ما يمكن أن تفعله لحذفها من القائمة السوداء.

المصدر : اليوم السابع