«صواب» و«الأزهر» يطلقان حملة «رحمة للعالمين»
«صواب» و«الأزهر» يطلقان حملة «رحمة للعالمين»

أطلق مركز «صواب» ومرصد الأزهر لمكافحة التطرف، أمس، حملة مشتركة جديدة على منصاتهما الإلكترونية احتفاء بالمولد النبوي الشريف عبر وسم #رحمة_للعالمين.

وتستمر الحملة يومين باللغتين العربية والإنجليزية على وسائل التواصل الاجتماعي كافة.

وتسلط الحملة «#رحمة_للعالمين» الضوء على أقوال النبي صلى الله عليه وسلم، وأفعاله التي تجسد قيم الرحمة والتسامح والتعايش المشترك، وتنشر المحبة والسلام اوضح الناس على اختلاف أديانهم وأعراقهم، وهو ما يتنافى كلية مع ما تبثه الجماعات المتطرفة من خطابات تحرض على العنف والانقسام والكراهية.

وتكشف الحملة أيضاً التشويه المتعمد للنصوص واجتزاءها من سياقاتها لتبرير الجرائم النكراء التي تقوم بها تلك الجماعات ضد الإنسانية، ومحاولاتها المستميتة لاستقطاب الشباب للوقوع في براثنها. وتأتي حملة «رحمة للعالمين» لتتوج جهود مركز صواب ومرصد الأزهر الشريف في التعاون من أجل مكافحة الفكر المتطرف ومواجهته من خلال الحملات الدعائية الإيجابية التي تستهدف في المقام الأول الشباب، والعمل على حمايته وتوعيته من أخطار الانزلاق نحو الأفكار المتطرفة والمنحرفة، من خلال تقديم نماذج من حياة رسولنا الكريم وخلقه النبيل لحثهم على حب أوطانهم والتفاني في خدمتها، بما يحقق مصالح الأفراد واستقرار المجتمعات وازدهار الأوطان وتقدمها. يذكر أن هذه الحملة الاستباقية هي الثانية والعشرون لمركز صواب على وسائل التواصل الاجتماعي، سواء لمكافحة رسائل التطرف بشكل مباشر، أو لتقديم بدائل إيجابية للأيديولوجيات العنيفة المثيرة للانقسام.

المصدر : الإمارات اليوم