وزير الخارجية الأمريكى يدعو مجددا بغداد وأربيل للحوار
وزير الخارجية الأمريكى يدعو مجددا بغداد وأربيل للحوار

حث وزير الخارجية الأمريكى ريكس تيلرسون، إلى إطلاق حوار سياسى اوضح بغداد وأربيل بهدف حل المشاكل اوضح الجانبين.

وخلال اتصال هاتفى مع رئيس وزراء إقليم كردستان نيجرفان بارزاني، أبدى تيلرسون قلقه من التوترات القائمة مع الحكومة المركزية فى بغداد، مؤكدا دعم بلاده للحقوق الدستورية لأقليم شمال العراق، ومعربا عن أمله فى أن تتحول عملية وقف إطلاق النار والحوار الميدانى إلى حوار سياسى لحل المشاكل اوضح الطرفين ، حسبما افاد راديو سوا الامريكى صباح اليوم السبت.

علي الجانب الاخر حث البارزانى المجتمع الدولى وأمريكا على وجه الخصوص الى "تشجيع العراق وتحفيزه للحوار والابتعاد عن اتخاذ السبل العسكرية"، مؤكدا "عدم رغبة الاقليم فى الصدامات والاشتباكات العسكرية لانها لا تضع الحلول لاية مشكلة".

وتشهد العلاقة اوضح الحكومة الاتحادية فى العراق وإقليم كردستان توترا كبيرا، بعد إجراء الأخير استفتاء على الانفصال فى الخامس والعشرين من سبتمبر الماضي، ما دفع رئيس الحكومة المركزية حيدر العبادى إلى فرض إجراءات عدة بينها إيقاف الرحلات الدولية فى مطارى أربيل والسليمانية، ومطالبة الإقليم بتسليم المنافذ الحدودية البرية كافة.

وكانت إدارة إقليم كردستان قد طرحت مبادرة تحتوى تجميد نتائج الاستفتاء، ووقف جميع العمليات العسكرية، والبدء بحوار مع الحكومة المركزية فى بغداد على أساس دستور البلاد. ورد رئيس الوزراء العراقى حيدر العبادى على المقترح بالقول إن حكومته "لن تقبل إلا بإلغاء استفتاء الانفصال الباطل".

المصدر : اليوم السابع