موقف غريب وراء إغلاق حساب “الرئيس الأمريكي” الشخصي على تويتر
موقف غريب وراء إغلاق حساب “الرئيس الأمريكي” الشخصي على تويتر

:أعلنت شركة تويتر أن أحد موظفيها في يومه الأخير في العمل هو المسؤول عن تمنع حساب الرئيس الاميركي دونالد ترامب الشخصي لديها لدقائق يوم الخميس.

وقرابة الساعة السابعة 23 بتوقيت جرينتش قرأ زوار صفحة دونالد ترامب على تويتر “عذرا، هذه الصفحة غير موجودة”.

وصدر أول رد فعل من ترامب بعد 12 ساعة من تمنع حسابه، وكتب في تغريدة “تم اغلاق حسابي على تويتر طوال 11 دقيقة من قبل موظف مارق. أعتقد أن الأنباء بدأت تنتشر ويكون لها تأثير”.

وكانت الشبكة أعلنت في وقت سابق أن الحساب تعطل جراء خطأ ارتكبه “عن غير قصد” موظف في تويتروأثار تعطل حساب ترامب لوقت قصير جدلا حول الحماية التي يتمتع بها هذا الحساب الشخصي والتداعيات الخطيرة المحتملة التي يمكن أن تتسبب بها رسائل قد تنسب خطأ للرئيس الأميركي.

وفي تغريدة على تويتر كتب رئيس تخليص مجلة بوليتيكو بلايك هاونشل “معرفة أن موظف ما يمكنه اقفال هذا الحساب الشخصي أمر يثير الصدمة.

ما الذي كان سيحدث لو كتب رسائل مضللة بدلا من ذلك”.

ورحب عدد من مستخدمي تويتر بالاقفال المؤقت لحساب ترامب وذهب بعضهم إلى اعتبار أن الموظف الذي أقفل حسابه “يستحق ميدالية”.

سكاي نيوز

تعليقات

المصدر : النيلين