المخابرات المركزية الأمريكية تفجر مفاجأة جديدة عن هتلر بعد انتهاء القتـال العالمية الثانية!
المخابرات المركزية الأمريكية تفجر مفاجأة جديدة عن هتلر بعد انتهاء القتـال العالمية الثانية!

كشفت المخابرات الأمريكية عن وثيقة جديدة، تفيد بأن هتلر (الزعيم النازي لألمانيا إبان الحرب العالمية الثانية) لم ينتحر، كما هو معروف عنه، ولكنه نجح من الهرب والعيش في كولومبيا.
ووفقًا لصحيفة “الديلي ميل” البريطانية، فإن هذه الوثيقة أفرجت عنها الـ “CIA” مؤخرًا، والتي تؤكد أنه عُثر على “هتلر” على قيد الحياة، في كولومبيا في خمسينيات القرن الماضي، عام 1954م.
وأوضحت الوثيقة أن رجلًا يُسمى فيليب سيتروين، قابل بالزعيم النازي بعد الحرب، وذلك خلال عمله في شركة السكك الحديدية، حيث أوضح “سيتروين” للمخابرات الأمريكية صورة إلى جوار رجل يحمل شبهًا قويًا مع الدكتاتور النازي.
ودعمت رواية “سيتروين”، عن أن هتلر لم ينتحر بعد الحرب وإنما ظل على قيد الحياة، رجل آخر يُدعى “سيملودى”، حيث أثبت أن “هتلر” سافر إلى الأرجنتين فى عام 1955، وأنه أرسل تقريرًا بذلك للاستخبارات الأمريكية.
وأكدت “الديلي ميل” أن الأرجنتين كانت الوجهة الأكثر شهرة للنازيين السابقين، حيث كان الرئيس “خوان بيرون” متعاطفا معروفا مع هتلر والنازيين.

صحيفة المرصد

تعليقات

المصدر : النيلين