الحج على «مصــر للطيران».. الفقراء لن يستطيعو إليه سبيلاً
الحج على «مصــر للطيران».. الفقراء لن يستطيعو إليه سبيلاً

تسبب زيـادة أسعار تذاكر الحج لهذا العام غضب شركات السياحة الدينية، بسبب زيـادة تكلفة الحج، نتيجة انخفاض قيمة الجنيه أمام الريال السعودي، الأمر الذى يزيد من الأعباء المالية على حجاج بيت الله الحرام.

واستنكرت إيمان سامي، رئيس لجنة السياحة الدينية بغرفة شركات السياحة، أرتفاع أسعار تذاكر الحج التى قررتها شركة مصـر للطيـران، التى تتخطى 100% عن أسعار العام الماضي.

وفي العام الماضي، سجلت أسعار الحج السياحي برامج "الخمسة نجوم" 65 ألف جنيه، وأسعار رحلات الحج "4 نجوم" 52 ألف جنيه، وبرامج الحج الاقتصادي وصلت 30 ألف وخمسمائة جنيه، إضافة إلى تذكرة الطيران، فيما وصلت أسعار الحج البري 29 ألف جنيه.

وأضافت سامي: كان من الضروري أن تراعى مصـر للطيـران زيـادة تكاليف برامج الحج هذا العام بسبب انخفاض قيمة الجنيه أمام الريال السعودي.

وبلغت أسعار برامج الحج "البري" تحسين 4 نجوم 41 ألف جنيه، برى تحسين 5 نجوم سعر 43 ألف جنيه، موسم كامل بمكة المكرمة فنادق من 1250 حتى 2000 متر تبلغ 49 ألف جنيه، موسم كامل مكة المكرمة فنادق حتى 1250 مترًا تبلغ 50 ألف جنيه.

أما أسعار برامج 4 نجوم، صف أول من الحرم حتى 750 مترًا فتبلغ 74 ألف جنيه، صف تانى من الحرم حتى 1250 مترًا فتبلغ 71 ألف جنيه، صف ثالث حتى 2000 متر فتبلغ 67 ألف جنيه بدون تذكرة الطيران.

أما أسعار برامج 5 نجوم، صف أول مباشرة على الحرم حتى 250 مترًا فيبلغ سعر 100 ألف جنيه، صف تاني حتى 1250 مترًا يبلغ 88 ألف جنيه، صف ثالث حتى 2000 متر يبلغ 83.500 جنيه، بدون تذكرة الطيران.

وأكد باسل السيسي، رئيس لجنة السياحة الدينية بغرفة شركات السياحة الأسبق، أن أسعار تذاكر الحج هذا العام مبالغ بها، حيث ارتفعت أسعار تذاكر البرامج السياحية بـ140%.

وأعلن السيسي: ارتفعت تكلفة البرنامج 4 نجوم من 78 ألف جنيه لحوالى 120 ألفا، و5 نجوم من 105 آلاف إلى 135 ألف جنيه.

وتابع، أن أسعار تذاكر الطيران كانت تختلف العام الماضي اوضح جدة والمدينة، بينما حددت شركة مصـر للطيـران أسعار التذاكر من يوم 4 ذي الحجة سفرًا، والعودة من 17 - 18 ذى الحجة بسعر موحد 29 ألف جنيه، مشيرًا إلى أن أسعار السفر على خطوط الطيران السعودي أقل من نظيرتها على الخطوط المصرية.

وأعلنت شركة الخطوط ، أسعار تذاكر الطيران، لرحلات موسم الحج الحالي، التي تنطلق من القاهرة، لتبدأ من 9.7 ألف جنيه شاملة الضرائب، للرحلات التي تعود يوم 24 ذي الحجة، و14 ألف جنيه للعودة يوم 17 ذي الحجة، و17.5 ألف جنيه للعودة يوم 15 ذي الحجة، وذلك للدرجة الاقتصادية.

وطرحت شركة مصـر للطيـران، سعة مقعدية تصل إلى 63 ألف مقعد لنقل حجاج بيت الله الحرام، تخصص منهم حوالي ٤٠ ألف مقعد بالأسعار المعلنة، و23 ألف مقعد للحجاج من راغبي الحج السريع، الذين يمكنهم السفر على الدرجات السياحية، ودرجات رجال الأعمال حيث تتفاوت سعر التذكرة وفقًا للمدة والدرجة المطلوبة.

علي الجانب الاخر صرح صفوت مسلم، رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران، إن الشركة لم ترفع أسعار تذاكر طيران الحج مقارنة بالعام الماضي، مشيرًا إلى أن هناك عوامل مختلفة تحدد تكلفة رحلة الطيران، والتي تعتبر العملة الصعبة أو الدولار هو المكون الرئيسي لها.

وأعلن مسلم في تصريحات صحفية، أن 85% من تكلفة الرحلة يعتمد على العملة الصعبة من وقود ورسوم الخدمة ورسوم العبور وخلافه، الأمر الذي أدى بطبيعة الحال إلى أرتفاع السعر بالعملة المصرية، بعد قرار تعويم الجنيه الذي تم تطبيقه في نوفمبر الماضي.

المصدر : التحرير الإخبـاري