«التخطيط»: ضوابط صارمة لاختيار قيادات المحليات.. وبرلماني: «ميعرفوش عربي»
«التخطيط»: ضوابط صارمة لاختيار قيادات المحليات.. وبرلماني: «ميعرفوش عربي»

صرح طارق الحصري، نائب وزير التخطيط، خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، الثلاثاء، إن مسابقة اختيار القيادات في الوحدات المحلية ستكون إلكترونية، وستتم بدون أن يشوبها فساد أو محسوبية، لافتا إلى أن هناك ضوابط صارمة لعدم التلاعب فيها.

فيما، صرح الدكتور صالح الشيخ، نائب وزير التخطيط، إن الإصلاح في يبدأ من إصلاح المحليات، مستطردا: «تطوير الإدارة المحلية أمر ضروري، ولا بد أن يكون العاملين فيها مؤهلين ومدربين».

وتابع: «لدينا 27 محافظة، في كل محافظة قيادتين محليتين تنفيذيتين كبيرتين السكرتير العام والسكرتير المساعد، و189 مركز، و189 رئيس مركز، و227 مدينة، و91 حي، ورؤساء الوحدات المحلية يجب أن يكون لديهم أفكار لتطوير المحليات، ومعظم القيادات التنفيذية في المحليات من خارج الجهاز الاداري للدولة».

فيما انتقد العضو محمد الحسينى، عضو لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، شروط مسابقة اختيار قيادات الوحدات المحلية الجديدة التي أعلنت عنها وزارة التنمية المحلية.

وصرح «الحسيني»، خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، الثلاثاء، «إزاي تحط شرط إجادة القيادات اللغة الإنجليزية وأنا عندي قيادات مبيعرفوش يتكلموا عربي».

وطالب «الحسيني»، بتفعيل النص الموجود بمشروع قانون الإدارة المحلية الجديد الذي انتهت منه لجنة الإدارة المحلية، والذي يستحدث إنشاء أكاديمية للإدارة المحلية، وأن يكون اجتياز الأكاديمية شرط لتولي قيادات الوحدات المحلية مناصبهم.

وتابع: «لإحداث تنمية حقيقية في المحليات يجب إقرار التقسيم الإداري الجديد للمحافظات وإعادة ترسيم حدودها».

المصدر : بوابة الشروق