أصحاب المخابز ببنى سويف والشرقية يمتنعون عن استلام حصص الدقيق
أصحاب المخابز ببنى سويف والشرقية يمتنعون عن استلام حصص الدقيق

أعلن اليوم العشرات من أصحاب المخابز فى الشرقية وبنى سويف امتناعهم عن استلام حصتهم من الدقيق البلدى المدعم، رافضين قرار وزير التموين، الذى يلزمهم بدفع تأمين 3 أيام مقدمًا شرط حصولهم على الدقيق، مطالبين وزير التموين إلغاء نظام التأمين الذى يهدد بغلق المخابز البلدية لعدم قدرة أصحابها على سداد قيمته المالية.

ويقول سيد عبد الله وعبد المنعم زيدان صاحبا مخبز بمدينة الفشن، لـ"" إنهما امتنعا عن استلام حصة الدقيق بسبب عدم قدرهما على سداد أموال التأمين التى أقرها وزير التموين، وهى عبارة عن 240 جنيهًا لكل جوال يزن 50 كيلو و280 جنيهًا عن كل جوال يزن 100 كيلو، وذلك رغم وجود مستحقات لنا لدى الوزارة لم نحصل عليها منذ بداية تطبيق منظومة الخبز الجديدة حتى الآن، ووعد وزير التموين بخصم مستحقات أصحاب المخابز من قيمة التأمين ولم يحدث ذلك.

وأشار سيد إمام وربيع أبو العلا صاحبا مخبز بلدى بمركز الفشن إلى أن قيمة التأمين المطلوب سدادها للوزارة بما يوازى ثلاثة أيام تبلغ 15 ألف جنيه شرط استلام الحصة من المستودع، فى الوقت الذى تغض الوزارة الطرف عن مستحقاتهم المتأخرة لديها.

من ناحية أخرى طالب أصحاب المخابز الدكتور على المصيلحى وزير التموين، بتقسيط مبالغ التأمين الجديدة مقابل استلام الحصص مراعاة لظروفهم المادية والإرهاق المادى.

وصرح ناصر عبد العظيم صاحب مخبز بقرية كفر الحمام التابعة لمركز الزقازيق، إنه يرى أن المنظومة الجديدة جيدة والشروط المعلنة فى التعاقد الجديد لصالح الجميع لكن فرض مبلغ تأمين جديد تعجيز لنا، موضحًا أنه مفروض عليه حوالى 10 آلاف و575 جنيهًا، مقابل استلام حصته المقدرة 15 شيكارة يوميًا هو بالنسبة ولقدراته المادية مبلغ كبير.

من جانبها عقدت شعبة أصحاب المخابز بالغرفة التجارية بالشرقية، اجتماعًا طارئًا، لمناقشة المنظومة الجديدة، وطالبت الدكتور على المصيلحى وزير التموين، بضرورة أن يتم احتساب فرق التعديل من التأمين السابق دفعة لكل مخبز بدلاً من دفع مبلغ جديد عن كل صاحب مخبز.

المصدر : اليوم السابع