ربة منزل بالدقهلية تعثر على جثة والدها "هيكل عظمي" بعد غيابها عنه فترات طويلة
ربة منزل بالدقهلية تعثر على جثة والدها "هيكل عظمي" بعد غيابها عنه فترات طويلة

عثرت ربة منزل على جثة والدها عبارة عن "هيكل عظمي" داخل شقته في قرية الشوامي مركز بلقاس بالدقهلية نظرا لكونه يعيش وحيدا وزيارتها له على فترات متباعدة ومروه بحالة نفسية سيئة منذ رحيل زوجته منذ عام.

كان اللواء أيمن الملاح، مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارا من اللواء مجدي القمري، مدير المباحث، بوصول بلاغ إلى مركز شرطة بلقاس من هدير م. م. 23 سنة ربة منزل، ومقيمة قرية "جوجر" دائرة مركز طلخا باكتشافها رحيل والدها 65 سنة، عامل بالشقة سكنه المقيم بها بمفرده بقرية "الشوامى" مركز بلقاس.

وانتقلت قوة من مركز الشرطة بقيادة الرائد أحمد توفيق، رئيس مباحث المركز، وتبين وجود الجثمان مسجى على الأرض بصالة الشقة في حالة تحلل رمي "هيكل عظمى" وتبين سلامة جميع الأبواب والنوافذ ولا توجد بعثرة بمحتويات المنزل.

وأكدت المبلغة، أن والدها يقيم بمفرده بالمنزل ويعاني من بعض الأمراض النفسية لوفاة زوجته منذ أكثر من عامين، وأنها تتردد عليه على فترات متباعدة وحضرت اليوم بناء على اتصال من بعض أقاربها المقيمين بذات القرية، بقصد الإبلاغ عن غيابه وأنها توجهت للمنزل للتأكد من عدم تواجده فاكتشفت وفاته، ولا تشتبه في وفاته جنائياً، ولم تتهم أحد بالتسبب في ذلك.

تم إخطار قسم الأدلة الجنائية لإجراء المعاينة اللازمة، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 1930 لسنة 2017 إداري المركز ، وتم إخطار النيابة العامة للمعينة والتصريح بالدفن.

 

 

المصدر : الوطن